• دراسة: فيتامين (د) يقلل وفيات وأعراض كورونا بنسبة كبيرة
  • أخنوش: ملي بدينا جولة “100 يوم 100 مدينة” بعض المنافسين قالو لينا هدفكم النقد الهدام… وتلاقينا فيها مع 35 ألف مغربي 
  • بعد تزايد حالات اغتصاب الأطفال.. الرميد يطالب بمعاقبة الجناة
  • إنفانتينو: الصحة خاص تكون من الأولويات باش ترجع الجماهير للمدرجات
  • قضية مقتل الطفلة نعيمة.. النيابة العامة تفتح تحقيقا
عاجل
الثلاثاء 25 فبراير 2020 على الساعة 14:00

مغاربة في إيطاليا: نعيش في حالة خوف… وأغلب الأنشطة توقفت

مغاربة في إيطاليا: نعيش في حالة خوف… وأغلب الأنشطة توقفت

تشهد إيطاليا أياما استثنائية بعد ظهور فيروس كورونا المستجد، في أقاليم شمال البلد هم لومبارديا وفينيتو، وبييمونتي، وإيميليا رومانيا، ما دفع الحكومة الإيطالية إلى اتخاذ إجراءات احترازية مشددة، تهدف إلى الحدّ من مخاطر انتقال الفيروس إلى مقاطعات أخرى، خاصة بعد وفاة سبعة أشخاص وتجاوز حالات الإصابة 220 شخصا، وفق ما أعلنته السلطات الإيطالية، أمس الاثنين (24 فبراير)، وتناقلته وسائل إعلام إيطالية.

توقيف الأنشطة وإغلاق المدارس
وتعليقا على هذا الحدث، قالت مهاجرة مغربية تعيش في العاصمة الإيطالية روما، أن حالة من الخوف تنتاب عددا من سكان المدينة، وأن الحياة اختلفت بشكل كبير، خاصة مع الإجراءات التي اتخذتها الحكومة بإغلاق المدارس بكافة مراحلها، والمعاهد والجامعات والمتاحف، وتعليق كافة الأنشطة الرياضية والتجمعات الدينية والمهرجانات، وأن هناك صعوبة في اقتناء الحاجيات الضرورية بسبب غلق بعض المحلات التجارية ونفاذ السلع في أخرى.

ميلان الشوارع فارغة
ومن جهتها، عبرت مهاجرة مغربية تعيش في مدينة ميلانو أي عاصمة جهة لومبارديا حيث ظهر المرض، ووصفت الشوارع بأنها صارت فارغة، والخوف يحيط بالجميع، خاصة مع إجراءات الحجر الصحي الذي اتخذت في بلدات مجاورة.
وفي نفس المدينة، قالت مهاجرة مغربية أخرى إن أغلب الشركات والإدارات مقفلة، وما يشعرهم بالخوف مع ازدياد حالة المصابين التي تعلنها الجهات الرسمية، إلا أن هناك أشخاص كثر يخرجون بدون ارتداء أقنعة وغير مكترثين لما يحدث.

بادوفا والحجر
وفي سياق مرتبط، أكد مهاجر مغربي يعيش في منطقة بادوفا التي توفي فيها أحد الأشخاص أن الإجراءات على أشدها، وحالة من الخوف والذعر يعيشوها عدد من السكان، خاصة وأن عددا من المصابين يوجدون في مستشفيات المنطقة.

ومن جهة أخرى، قالت مهاجرة تعيش في نفس المنطقة إن البعض يقوم بتهويل الأمور وأن ردود الفعل وهذا الخوف غير مبرر، مؤكدة أنها تعمل وتعيش بشكل عادي، إلا أن المحلات والمقاهي تغلق في ساعات مبكرة جدا، ما يفرض عليها الدخول إلى منزلها مبكرا على غير عادتها.

باليرمو خوف بدون حالات
ولازالت مدن الجنوب تعيش استقرار جزئيا مع عدم ظهور أية حالة، وعدم اتخاذ الحكومة إجراءات مماثلة، لكن بالرغم من ذلك، فإن الخوف متفشي، من ظهور حالات مصابة بالفيروس.