• الجنرال الفاروق.. كفاءة عسكرية بنصف قرن من الخبرة
  • بخصوص مسؤولية الجزائر عن محنة المحتجزين في مخيمات تندوف.. المغرب يسائل المفوضية السامية لشؤون اللاجئين
  • أمام النيابة العامة.. ضحية التحرش في طنجة تتنازل للمتورطين
  • دارو ليه “شمس العشية”.. 7 أحزاب تعلن تحالفا لإبعاد شباط عن عمودية فاس
  • قبل نقلهما إلى المغرب.. مراسم إغلاق ثوابيت جثماني السائقين المغربيين
عاجل
الأربعاء 28 يوليو 2021 على الساعة 20:00

مطلوب من قبل الإنتربول.. الأمن يوقف ناشطا إيغوريا في كازا بعد وصوله من إسطنبول

مطلوب من قبل الإنتربول.. الأمن يوقف ناشطا إيغوريا في كازا بعد وصوله من إسطنبول

اعتقلت السلطات المغربية ناشطا من أقلية الإيغور المسلمة الصينية، بناء على “مذكرة اعتقال إرهابي” صينية وزعها الإنتربول، وذلك وفق معلومات من الشرطة المغربية وجماعة حقوقية.

ولم تكشف السلطات المغربية عن اسم المعتقل، إلا أن منظمة “سيف غارد ديفيندرز” غير الحكومية، قالت إن اسمه يديريزي ايشان.

ونقلت صحيفة “الغارديان” عن الناشط الإيغوري المقيم في النرويج، عبد المولى أيوب، أن إيشان هو، مهندس كمبيوتر يبلغ من العمر 33 عامًا وأب لثلاثة أطفال، وكان يقيم في تركيا بشكل قانوني منذ عام 2012، حيث عمل في مجال البرمجة والتصميم إضافة إلى كونه ناشط حقوقي.

ولفت إلى أن إيشان كان مسؤولا عن موقع إلكتروني يهتم بقضايا أقلية الإيغور، كما ساعد نشطاء آخرين في التواصل مع وسائل الإعلام وجمع شهادات عن الانتهاكات التي تحدث بحق أبناء جلدته في إقليم شينجيانغ غربي الصين.

وأشار أيوب إلى أن إيشان قرر مغادرة تركيا بعد تعرضه لحملات اعتقال متكررة، حيث وصل مدينة الدار البيضاء، في مساء 19 يوليوز، مشيرا إلى أنه اتصل بزوجته، يوم السبت، ليبلغها أن سيجري ترحليه من المغرب.

ومن جانبها، قالت المديرية العامة للأمن الوطني في المغرب إن مواطنا صينيا اعتقل بعد هبوط طائرته في مطار محمد الخامس الدولي في الدار البيضاء، يوم 20 يوليوز، لدى وصوله من إسطنبول.

وأضافت: “كان محور مذكرة حمراء أصدرتها إنتربول للاشتباه في انتمائه إلى منظمة مدرجة على قوائم المنظمات الإرهابية”، بحسبما نقلت وكالة “أسوشيتدبرس”.

وصدرت المذكرة الحمراء، التي توازي قائمة أكثر المطلوبين لدى إنتربول، بناء على طلب الصين، حسب المديرية.

وأضافت المديرية أن السلطات المغربية أبلغت الإنتربول والسلطات الصينية باعتقاله، وأنه تمت إحالة المواطن الصيني إلى الادعاء بانتظار إجراءات ترحيله.

يشار إلى أن المغرب كان وقع على معاهدة “تسليم المجرمين “مع الصين في 2017، من بين العديد من المعاهدات المماثلة التي أبرمتها بكين في السنوات الأخيرة.