• ما بغاوش يفرطو فيه.. البارصا يتشبث بالزلزولي
  • زادو شهر.. الحكومة تمدد حالة الطوارئ الصحية
  • تبون فالطاليان.. الجالية الجزائرية تدعو إلى تنظيم احتجاجات ضد دولة العسكر
  • لاحها راجلها من الشرجم.. مأساة سيدة مغربية في السعودية (فيديو)
  • على هامش زيارة للدوحة.. حموشي يحظى باستقبال من رئيس مجلس الوزراء ومدير الأمن العام القطري
عاجل
الإثنين 11 أبريل 2022 على الساعة 21:00

مشاركة باسو/ الاستغناء عن الولتيتي/ النجاح والطوندونس.. مخرج مسلسل “بابا علي” يكشف كواليس الجزء الثاني (فيديو وصور)

مشاركة باسو/ الاستغناء عن الولتيتي/ النجاح والطوندونس.. مخرج مسلسل “بابا علي” يكشف كواليس الجزء الثاني (فيديو وصور)

استطاع المسلسل الأمازيغي “بابا علي” تحقيق نسب مشاهدة عالية في المغرب، وأصبح ينافس الأعمال الدرامية الناطقة بالدارجة على الطوندونس المغربي.

وكرس المسلسل، الذي يبث على القناة الثامنة “تمازيغت”، النجاح الذي حققه جزئه الأول الذي عرض في رمضان العام الماضي، واحتلت حلقات من الجزء الثاني مراتب متقدمة في الـ”ترند” المغربي، وحجزت بذلك مكان للعمل الأمازيغي بين الأعمال التليفزيونية المتنافسة ضمن السباق الدرامي الرمضاني.

قصة الفيلم

وتدور أحداث المسلسل حول رجل بسيط (بابا علي) في علاقته بمحيطه العائلي والمجتمعي داخل قرية أمازيغية محاطة بغنى الطبيعة والتراث المغربي.

أما قصة “بابا علي” فهي مستوحاة من شخصية “علي بابا” الأسطورية.

وجرى تصوير المسلسل بدوار تاكموت في إقليم الحوز، وهو من إخراج مصطفى أشاور، وسيناريو أحمد نتاما.

وكشف مخرج المسلسل، خلال مشاركته في برنامج “تيزي ن تومرت، على إذاعة “ميد راديو”، مستجدات الجزء الثاني من المسلسل، كما رد على الانتقادات والملاحظات التي طالت العمل.

علاش باسو؟

ودافع المخرج عن اختيار باسو لتجسيد شخصية “أضاشي” في المسلسل، بعد الانتقادات الواسعة التي أثيرت حول مشاركته.

وقال أشاور: “تعمدنا أن يشارك باسو في المسلسل، فلدينا جمهور كبير في الجنوب الشرقي، هو أمازيغي والمسلسل أمازيغي انتهى الموضوع”.

وأضاف: “حضور باسو المراد منه هو خلق صدمة لدى المشاهد الذي يتوقع أن يرى شخصية أضاشي شخصا ضخما ومفتول العضلات ونحن نتعمدنا أن يكون مجسد الدور مخالفا للتوقعات”، مشيرا إلى أن ظهور باسو وفهم دوره لن يكون ممكنا دون مشاهدة باقي الحلقات.

غياب بعض الممثلين

وعن غياب بعض الممثلين عن الجزء الثاني كالفنانة نورا الولتيتي، قال أشاور: “الجزء الثاني للمسلسل كان في حاجة إلى نفس جديد أشخاص جدد قصص جديدة، لهذا تمت إضافة ممثلين جدد لتتسع القصة وأن لا نكرر نفس القصص”.

ويشارك في المسلسل مجموعة من الفنانين الكبار من بينهم الحسين بارادواز، وعبد اللطيف عاطف، وأحمد نتاما، وأحمد عوينتي، والحسن شاشاو، ومصطفى الصغير، ومحمد قيمرون، والزاهية الزهيري، والعربي الهداج، وخديجة سكارين.

سر النجاح

واعتبر أشاور أن سر نجاح المسلسل بجزئيه يتجلى “في البساطة الكامنة في أسلوب السهل الممتنع، التي تتجلى في قوة السيناريو والحبكة الدرامية، وروح العمل الجماعي بين الفريق التقني والممثلين والشركة المنتجة”.

وأشاد المخرج بمجهودات فريق المسلسل الذين “اشتغلوا في ظروف طبيعة صعبة، واستحملوا قساوة البرد في منطقة إيجوكاك، وحرصوا على تقديم منتوج أمازيغي مشرف”.