• من الصحراء المغربية إلى أوروبا.. مغاربة يخرجون للشوارع احتفالا بفوز المنتخب الوطني على بلجيكا
  • فرحو المغاربة والعرب.. إشادة كبيرة بمستوى أداء الأسود في المونديال
  • الركراكي: الدراري لعبو واخا كيعانيو من إصابات… ومساكن مسعتدين يديرو كلشي وكيتقاتلو باش يفرحو الشعب المغربي
  • وليد الركراكي: عندي لاعبين رجال ومرضيين الوالدين ومربيين… ياسين بونو عرف راسو ما قادرش يلعب جا قالها ليا
  • فخور بمستوى الأسود.. الركراكي فرحان بالفوز على بلجيكا
عاجل
السبت 03 سبتمبر 2022 على الساعة 11:00

“محققات” من طينة خاصة.. يوتيوبرز مغربيات يروين أشهر الجرائم بطريقة مشوقة

“محققات” من طينة خاصة.. يوتيوبرز مغربيات يروين أشهر الجرائم بطريقة مشوقة

هن نقطة ضوء في عالم اليوتيوب في المغرب، ودليل على أن المحتوى المفيد دائما ما يتفوق على التفاهة، التي طغت على مواقع التواصل الاجتماعي في الأعوام الأخيرة.

هن شابات اخترن التميز، عبر تقديم محتوى محترم ومفيد ومختلف عما أصبح يروج أخيرا على موقع اليوتيوب.

شابات يتقمصن دور محققات في قنواتهن، حيث يحكين كل بطريقتها الخاصة قصصا غامضة حول الاختفاء أو جرائم القتل أو الاختطاف أو الاعتداءات الجنسية وغيرها.

وبرعت الشابات في جمعهن بين الحكواتي والمحقق في جسد واحد، حيث يروين في كل حلقة تفاصيل حادثة، ويحاولن الغوص في أعماقها والتحقيق فيها.

https://m.youtube.com/watch?v=3vuqrMrb9lA

صفاء أو العسكري أو نادية ستوريز، شابات يسحرهن عالمي السرد و”ترو كرايمز”، ونجحن في إيصال هذا النوع من المحتوى إلى آلالاف المتابعين.

والمميز بخصوص هؤلاء الشابات أنهن لا يسردن في فيديوهاتهن قصصا من وحي خيالهن بل قصصا من الواقع، يتأكدن من تفاصيلها ويبحثن عن مصادرها، حتى تكون المعلومة التي يتقاسمنها مع متابعيهن دقيقة وصحيحة.

وتحظى فيديوهات الشابات بمتابعة كبيرة، وتتراوح أرقام مشاهدة فيديوهاتهن ما بين 100 ألف وأزيد من مليون مشاهدة على اليوتيوب.

ويتابع حساب “العسكري” على قناتها على اليوتيوب أزيد من 391 ألف مشترك، فيما يتابع حساب “صفاء” على قناتها، أزيد من مليون و33 ألف مشترك.

أما حساب “نادية ستوريز”، فيتابعه أزيد من 700 ألف مشترك.