• لقحّو الحوالة على الجدري والطاعون.. بياطرة المغرب كيوجدو للعيد الكبير
  • صحة المواطن مامعاهاش اللعب.. الوزارة كتقلّب تنقص ثمن الأدوية!
  • كاين اللي دافعة 3 دالمليون ديال السلعة.. فين وصلو ليكوموند ديال “شي إن”؟
  • الاقتحام الجماعي لمليلية.. ألباريس يشيد بتعاون قوات الأمن المغربية
  • أسود “الفوتسال”.. تتويج بكأس العرب للمرة الثانية على التوالي
عاجل
الخميس 27 يناير 2022 على الساعة 13:10

محامي المغرب: الصحافة الفرنسية تتهرب من النقاش بعد براءة المغرب من كذبة بيغاسوس (فيديو)

محامي المغرب: الصحافة الفرنسية تتهرب من النقاش بعد براءة المغرب من كذبة بيغاسوس (فيديو)

قال أوليفيي باراتيلي، محامي المغرب في مواجهة إتهامات قضية بيغاسوس، إن “وسائل الإعلام الفرنسية يتعين عليها الكف عن التشهير بالمغرب عوض محاولة التغطية على عدم مصداقيتها”.

وأبرز المحامي الفرنسي، في حديث لموقع “أطلس أنفو ميديا”، أن “وسائل الإعلام بما فيها “لو موند”، “ميديابار”، راديو فرانس” وغيرها من المنابر التي نشرت شهر يوليوز الماضي، إتهامات مغلوطة باستعمال المغرب لبرنامج التجسس الإسرائيلي “بيغاسوس”، تحاول تحوير اتجاه النقاش، وتفادي الغوص فيه، بعدما أكدت التحقيقات في فرنسا أن المغرب لا علاقة له بمزاعم قضية بيغاسوس”.

وشدد باراتيلي، على أن “الجهات المسؤولة عن التشهير، تحاول تغطية النقاش الحقيقي بستار من سراب، وذلك من خلال حيل وتلاعبات، عوض تقديم دلائل على الأكاذيب التي روجوها”.

واعتبر، المتحدث ذاته، أن “التضليل الذي تنهجه وسائل إعلام فرنسية، للتغطية على حقيقة عدم وجود أدلة على ما تم ترويجه من أكاذيب، هو أمر مخز وحاط من الاحترام للمغرب وشعبه الذي يحق له معرفة الحقيقة”.

هذا وشدد أوليفيي باراتيلي، على أن “مروجي الأكاذيب بخصوص قضية بيغاسوس من الإعلام الفرنسي، يواجهون متابعات بتهم التشهير، قد تصل إلى إدانات جنائية”، مبرزا أن “محاولاتهم لن تجدي نفعا، حيث أن تهم التشهير في حق الأجهزة الأمنية المغربية ثابتة في حقهم”.

إقرأ أيضا: خبايا قضية بيغاسوس.. مؤامرة حيكت ضد المغرب دون أدلة (فيديو)