• كيفاش تسجلو؟ وشنو هما الشروط؟.. التسجيل فقرعة ميريكان بدا
  • تعاون أمني.. القائد العام لشرطة أبو ظبي في ضيافة حموشي
  • وفاة شخص كان تحت تدابير الحراسة النظرية في بنجرير.. البوليس يحقق وتعليمات صارمة من حموشي
  • ما بقاش التعاقد.. أشنو موجدة وزارة التعليم لأطر الأكاديميات؟
  • كان باغي يفك جوج مضاربين خسر حياتو.. بشحال حكمو على قاتل الشرطي مامون الفقير؟
عاجل
الجمعة 02 سبتمبر 2022 على الساعة 15:00

ماشي غير أجي ودخل للمغرب.. مطالب بالرد على أزمة “الفيزا”

ماشي غير أجي ودخل للمغرب.. مطالب بالرد على أزمة “الفيزا”

دول أوروبية كتاخذ الفلوس وكترفض أكثر من 70 في المية ديال طلبات مغاربة للفيزا. كيفاش؟

ماشي غير أجي ودخل للمغرب

تعليقا على سؤالها الكتابي إلى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، حول ما بات يعرف بـ”أزمة التأشيرات”، والذي تضمن اقتراحا باستخلاص الرسوم بالمطارات من مواطني بعض الدول الأوروبية، قالت فاطمة التامني، النائبة البرلمانية عن فيدرالية اليسار، إن ذلك من شأنه رد الاعتبار، للمغاربة الذين أنفقوا أموالهم في ملفات لطلب التأشيرة رفضت دون أسباب واضحة.

وأبرزت التامني، في تصريح لموقع “كيفاش”، أن “عددا من المغاربة ومنهم أطباء وأطر وطلبة، تقدموا بطلبات للحصول على تأشيرات عدد من الدول الأوروبية على رأسهم فرنسا، بل ودفعوا مقابل ذلك أموالا تذهب مباشرة إلى خزينة هذه الدول مقابل إجابات بالرفض وهو ما يمكن اعتباره إهانة مباشرة، يجب الرد عنها بفرض رسوم لدخول المملكة”.

وتابعت البرلمانية عن فيدرالية اليسار، قائلة: “كاين احتقان في صفوف العديد من المواطنات والمواطنين اللي كيتوجهو بطلبات التأشيرة لدول أوروبية في مقدمتها فرنسا، هذه الطلبات تقابل برفض غير مبرر بعد استخلاص الرسوم من المغاربة، طلبة وأطر وأطباء تقدمو بملفات متكاملة ورغم ذلك تم رفض طلباتهم”.

في المقابل، تضيف التامني، المغرب يفتح الأبواب على مصراعيها بدون أدنى شروط أو تعقيدات، مردفة بالقول: “الاقتراح أننا ما نديروش تعقيدات في تقديم طلبات للقنصليات من أجل تأشيرة الدخول إلى المملكة ولكن ممكن نقومو بتحصيل رسوم في المطارات اللي غادي يجي من أجل السياحة أو أغراض أخرى يخلص الرسوم في المطارات”.

رفض يتجاوز 70 في المائة

ومنذ شتنبر 2021، قررت باريس تشديد القيود على منح تأشيرات للمواطنين المغاربة.

ويقدر عدد المغاربة الذين يحصلون على تأشيرات لدخول فرنسا (سياحة أو عمل) بحوالي 300 ألف شخص، لكن العدد تقلص كثيرا بعد قرار تشديد منح التأشيرات وسط حديث تقارير إعلامية مغربية عن أن 70 في المائة من طلبات تأشيرات المغاربة ترفضها القنصليات الفرنسية بالمغرب.

وكانت السلطات الفرنسية، أقدمت على فرض قيود جديدة على منح تأشيرات الولوج إلى فرنسا، دون إعلامهم بهذه الشروط، كما رفضت منح التأشيرة للراغبين في دخول تراب البلد، ومن بينهم أطباء ومهندسون وكذلك فنانون.

وتذكر هذه الأزمة، باضطرار مغني الراب المغربي “طوطو” إلى إلغاء جولة فنية له في فرنسا، بعد رفض القنصلية منحه التأشيرة.وكانت وزارة الداخلية الفرنسية، كشفت في معطيات رسمية، أن المغاربة سنة 2020، حصلوا على أكثر من 98 ألف تأشيرة دخول إلى فرنسا، مقابل 346 ألفا سنة 2019، وحوالي 303 آلاف سنة 2018، و295 ألفا سنة 2017.