• تخاصم مع بوليسي.. إيداع اللاعب أيوب لكحل سجن الصومال في تطوان
  • يشمل جميع المجالات التعليمية المرتبطة بكرة السلة.. تعاون تاريخي بين جامعة اللعبة والاتحاد الإسرائيلي
  • لتخزين لقاح كورونا.. أمريكا تسلم المغرب 7 مجمدات
  • ما قاضية والو مع أوميكرون.. منظمة الصحة العالمية توصي برفع قيود السفر الدولية
  • بعد موجة الغلاء.. فيدرالية اليسار تقترح قانون لتسقيف أسعار المواد الأساسية
عاجل
السبت 01 يناير 2022 على الساعة 17:00

لشكر: لن أترشح لولاية ثالثة على رأس “الاتحاد”… وأبوزيد “أخت عزيزة” (فيديو)

لشكر: لن أترشح لولاية ثالثة على رأس “الاتحاد”… وأبوزيد “أخت عزيزة” (فيديو)

أكد الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، إدريس لشكر، إنه لن يترشح للكتابة الأولى لحزب الاتحاد الاشتراكي في المؤتمر الوطني القادم.

وقال لشكر، خلال استضافته في برنامج “عالم شهرزاد” على قناة M24، : “أنا أعلنت بوضوح أنتي لن أترشح للكتابة الأولى”، مضيفا: “أنا اعتبر أن هذه المرحلة يلا خرج فيها غادي نخرج معزز مكرم بعد ما درنا من جهد للحفاظ على الذات الحزبية، ونجحنا في تدبير المرحلة، وفي خدمة الوطن بإيمان راسخ”.

وعن الأسماء التي “تصلح” لخلافته في قيادة حزب الاتحاد الاشتراكي، قال لشكر إن “كلهم، ابتداء من الأخ لحبيب الملكي وكافة الأخوات والإخوة أعضاء المكتب السياسي الحالي للحزب، حتى لأصغرهم حنان رحاب والتسام مراس، كلهم وكلهن يصلحون كقادة للحزب “.


وخلال اللقاء تحدث الكاتب الأول لحزب “الوردة” المرشحة لخلافته حسناء أبوزيد، واصفا إياها بـ”الأخت العزيزة”.

وقال لكشر عن أبوزيد: “هي أخت عزيزة اشتغلت معنا، واختلفت مع حزبها في مرحلة معينة، ونتمنى أن تتجاوز عن هذا الأمر وتعود إلى صفوف حزبها”.

وردا على سؤال حول ما إذا كان قد حاول الاتصال بأبوزيد لمحاولة تجاوز الخلافات، قال لشكر: “اللي كيدير هاد الشي ما كيخرجش يقولو فالإعلام”.

أخت عزيزة اشتغلت معنا، واختلفت مع حزبها في مرحلة معينة، ونتمنى أن تتجاوز عن هذا الأمر وتعود إلى صفوف حزبها

وردا على سؤال حول ما إذا كان قد حاول الاتصال بأبوزيد لمحاولة تجاوز الخلافات، قال لشكر: “اللي كيدير هاد الشي ما كيخرجش يقولو فالإعلام”.

وكان المجلس الوطني لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية صادق، قبل أسبوعين، بأغلبية 201 صوتا مقابل امتناع 9 أعضاء، على مقرر تنظيمي يضم العديد من التعديلات في القانون الأساسي للحزب، منها مسألة الولاية الثالثة للكاتب الأول، كما يسمح كذلك للكاتب الجهوي والكاتب الإقليمي بالترشح لثلاث ولايات متتالية، بدل ولايتين فقط كما كان معمولا به في السابق.

وتمكن داعمو لشكر من تعديل القانون الأساسي الذي كان يحصر ولايات الكاتب الأول في اثنين فقط، وهو الأمر الذي يهمد للشكر الاستمرار في منصبه الحزبي لـ5 سنوات أخرى ما بين 2022 و2027.

وقضى لشكر ولايتين على رأس الحزب؛ الأولى من 2012، إلى 2017، والثانية من 2017إلى 2021، وينتظر إعادة انتخابه في نهاية يناير لولاية ثالثة.