• الميركاتو الصيفي.. شاعلة بين فرق البطولة
  • ضرّهم تلاحم الشعب بالمؤسسة الملكية.. تصريحات الريسوني تصيب النظام الجزائري بالسعار
  • اختنقوا داخل بئر لاستخراج الفحم الحجري.. مصرع 3 أشخاص في جرادة
  • حادثة غريبة.. طفلة عضات لفعة بسنانها وقتلاتها
  • عادل رمزي: عندي الرقم ديال زياش… وفاش نرجع رسميا مع المنتخب الوطني غادي انتصل بيه
عاجل
الجمعة 01 يوليو 2022 على الساعة 22:00

لشكر: الحكومة ما عاطياش النخال… وشركات المحروقات خاصها تنقص من الأرباح ديالها (فيديو)

لشكر: الحكومة ما عاطياش النخال… وشركات المحروقات خاصها تنقص من الأرباح ديالها (فيديو)

رفض إدريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي، اتهام حزبه بممارسة معارضة “مهادنة ولينة” للحكومة.

وقال لشكر: “حنا عندنا الكبدة على البلاد، الاكراهات اللي كاينة فهاد الظرف اللي قال العصيدة باردة يدير يدو فيها، أنا كنقول ليك بشكل مسؤول أن تدبير ملف المحروقات راه فيه الجانب الموضوعي اللي خاصنا ناخدوه بعين الاعتبار، راه السوق الدولية هاد الشي اللي كاينة، ومع الحرب الروسية الأكرانية وغلاء الأسعار وسنة ديال الجفاف وجار شقي ما عندو شغل من غير المغرب”.

وأوضح لشكر، خلال استضافته في برنامج “بدون لغة خشب”، مساء اليوم الجمعة (1 يوليوز)، على إذاعة “ميد راديو”، “حنا كندبرو الأشياء ماشي بالمزايدات السياسية، حنا عندنا كبدة على البلاد، ودايرين معارضة مسؤولة فالرقابة والله ما نتواضعو مع شي حد يلا كان هناك ما يستدعي، ولكن فالموقف السياسية ما يمكنش ندير داك الشي اللي بغيتي ونتصييد الأخطاء”.

وارتباطا بقضية ارتفاع أسعار المحروقات، قال المتحدث: “المحروقات راه ممكن توصل لأثمنة لا يمكن تخيلها، ويلا ما كانش تدخل من الدولة والشركات تنقص من الأرباح ديالها أو تعدمها كاع في إطار التضامن، والدولة تتنازل عن الفائض ديال الضريبة، بهاكا غتكون استجابة، اليوم مديرو مجهود فيما يتعلق بالمقاصة والنقل العمومي وكيبان الآثار ديالو أنه ما عندناش احتقان اجتماعي كبير”.

وخلافا لما يراه البعض، اعتبر الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي، الحكومة “ما عاطياش النخالة”، موضحا “بالعكس كاينة الهضرة الزايدة بعض المرات، تتهضر بزاف، وشي مرات خاصهم غير يسكتو لو سكتو لا كان أحسن… أحيانا كتقول ليهم يلا ما غتقولوش ما يقوي اللحمة ويضمن الاستقرار بلاش”.

وتابع المتحدث مدافع عن أسلوب حزبه في ممارسة المعارضة: “نحن نخشى على هاد البلاد لواحد الدرجة اللي خاصنا نكونو مسؤولين جدا، ليس فقط في معارضتنا ولكن في أغلبيتنا أيضا، والأغلبية خاصها تبدل مجهود فهاد المرحلة باش ما تديرش شي أخطاء اللي كان ممكن يلا ترتكبت فالماضي تدوز، بحال الحديث عن المال العام ويتشراو السيارات بالملايين”.

وزاد لشكر: “حنا ما خدامينش بمنطق نسخنو الطرح، أنا كنقول ليك، على رئيس الحكومة أن يفكر في فتح الحوار مع المعارضة والإنصات لها، لأن في ذلك ما سيؤدي إلى الحفاظ على استقرارنا وإيقاف أي احتقان، لأن القدرة ديال التحمل عن المواطنين غتكون صعبة”.