• بروفيسور يحذر: المغرب يشهد مؤشرات مقلقة عن بداية موجة ثانية لجائحة كورونا
  • اتهمتها بالاستهتار بأولويات المغاربة وهددت بتفعيل الآليات الرقابية.. أحزاب المعارضة ناضو للحكومة
  • جدل تصريحات ماكرون.. مجلس “حكماء المسلمين” يعتزم مقاضاة صحيفة “شارلي إيبدو” وكل من يسيء للإسلام
  • ضربة جديدة لأعداء الوحدة الترابية للمملكة.. إسواتيني تفتتح قُنصليتها العامة في العيون
  • خبير يشرح دوره في إنقاذ حياة المصاب بكورونا.. ما هو جهاز التنفس الاختراقي؟
عاجل
الخميس 24 سبتمبر 2020 على الساعة 15:57

لتطوير وتدعيم التعاون الأمني المغربي الأمريكي.. حموشي يستقبل بالرباط سفير الولايات المتحدة الأمريكية بالمملكة

لتطوير وتدعيم التعاون الأمني المغربي الأمريكي.. حموشي يستقبل بالرباط سفير الولايات المتحدة الأمريكية بالمملكة

استقبل المدير العام للأمن الوطني ومراقبة التراب الوطني، عبد اللطيف حموشي، زوال اليوم الخميس، السيد دايفيد فيشر، سفير الولايات المتحدة الأمريكية المعتمد لدى المملكة المغربية، وذلك في إطار علاقات التعاون الثنائي بين البلدين في مختلف المجالات الأمنية.

وأوضح بلاغ للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني أن مقرها بمدينة الرباط قد احتضن أشغال وفعاليات هذا الاجتماع الثنائي، الذي حضره أيضا أطر من المصالح المركزية للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني وكذا ممثلون عن سفارة الولايات المتحدة الأمريكية بالرباط.

وأضاف المصدر ذاته أن الجانبين تناولا مختلف المواضيع الأمنية التي تحظى بالاهتمام المشترك بين البلدين، خصوصا آليات التعاون والتنسيق في مجال مكافحة مخاطر التهديد الإرهابي والتطرف العنيف والجريمة المنظمة، وارتباطاتها المتزايدة في المحيط الإقليمي في منطقة شمال إفريقيا ودول الساحل، وكذا استعراض السبل الكفيلة بترصيد وتثمين هذا التعاون الذي أضحى نموذجا يحتدى به في مجال مكافحة الإرهاب.

كما استعرض الطرفان، يضيف البلاغ، آليات تطوير وتدعيم مستويات التعاون الثنائي بين مصالح المديرية العامة للأمن الوطني والمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني والوكالات الأمنية الأمريكية في مجال مكافحة المخاطر والتهديدات المرتبطة بالجريمة المنظمة العابرة للحدود الوطنية، وكذا تبادل الخبرات والتجارب بين الجانبين.

وخلص البلاغ إلى أنه في ختام هذا اللقاء، أشاد المدير العام للأمن الوطني ومراقبة التراب الوطني وسفير الولايات المتحدة الأمريكية بالرباط بحصيلة التعاون الاستراتيجي بين البلدين في المجال الأمني، وعبرا عن عزم المملكة المغربية والولايات المتحدة الأمريكية على تطوير أشكال ومستويات هذا التعاون بما يساهم في إحلال الأمن والسلم العالميين.