• الرمضاني: ابن كيران تيستهلك رمزيتو ورصيدو السياسي بتجريح الخصوم
  • أحداث شغب خريبكة.. البوليس يوقف 5 أشخاص بينهم قاصر
  • قال إنه “سيكون تحديا جيدا”.. مدرب المنتخب الأمريكي يشيد بمواجهة أسود الأطلس قبل مونديال قطر
  • مجانية.. “تمويلكم” تطلق المنصة الرقمية “Fin-Créa” لتمويل حاملي المشاريع
  • بعد تتويجه بلقب كأس الكونفدرالية الإفريقية.. جلالة الملك يهنئ نهضة بركان
عاجل
الأربعاء 20 أبريل 2022 على الساعة 17:01

لتسهيل اقتناء التذاكر وتدبير الولوج إلى الملعب.. ولاية كازا تتخذ مجموعة من الإجراءات

لتسهيل اقتناء التذاكر وتدبير الولوج إلى الملعب.. ولاية كازا تتخذ مجموعة من الإجراءات

أعلنت ولاية جهة الدار البيضاء – سطات، اليوم الأربعاء (20 أبريل)، عن اتخاذ مجموعة من الإجراءات لتسهيل اقتناء التذاكر وتدبير الولوج إلى المركب الرياضي محمد الخامس، برسم مباريات إياب ربع نهائي دوري أبطال إفريقيا التي ستستقبلها العاصمة الاقتصادية.

وذكر بلاغ لولاية جهة الدار البيضاء – سطات أنه “في إطار الترتيبات الاستباقية والتحضيرية المتعلقة بمباريات إياب ربع نهائي دوري أبطال إفريقيا المزمع احتضانها بمركب محمد الخامس بمدينة الدار البيضاء، انعقد اليوم الأربعاء (20 أبريل)، اجتماع تنسيقي بمقر ولاية جهة الدار البيضاء – سطات، ترأسه والي الجهة بحضور مختلف المصالح الأمنية، ورئيسي ناديي الوداد الرياضي البيضاوي والرجاء الرياضي البيضاوي لكرة القدم، إضافة إلى المدير العام لشركة التنمية المحلية (الدار البيضاء للتنشيط والتظاهرات)”.

وأضاف المصدر أن هذا اللقاء “خصص لتدارس مختلف النقاط المتعلقة بالجوانب التنظيمية للمباريات المرتقبة وعلى الخصوص مسألة بيع التذاكر والولوج للملعب، حيث تقرر إثر ذلك اتخاذ تدابير آنية هادفة إلى تسهيل إمكانيات اقتناء التذاكر وتوسيع العرض بالاعتماد كذلك على البيع عبر الأنترنيت، مع الإبقاء على نقاط البيع المتاحة حاليا والمعلن عنها سابقا من طرف شركة التنمية المحلية (الدار البيضاء للتنشيط والتظاهرات)”.

وفي ما يخص ولوج الجماهير للملعب، والتي تم حصر عددها في 42 ألف متفرج، فقد تقرر اتخاذ مجموعة من التدابير والإجراءات التنظيمية، من بينها تشديد مراقبة التذاكر وتأطير عملية دخول الجماهير للملعب، ضمانا لأمن وسلامة المتفرجين، وفقا للبلاغ.

وتهيب سلطات ولاية جهة الدار البيضاء – سطات بجماهير المشجعين وكافة الأشخاص المعنيين الالتزام المسؤول بمختلف التدابير التنظيمية المقررة، والتعبير عن مناصرة فرقهم الرياضية بسلوكات تعلي من صورة الرياضة ببلادنا، وتنتصر لأخلاقيات الممارسة الرياضية وللمثل الرفيعة التي تنبني عليها.