• دعوها إلى تصحيح “الخطأ الكبير”.. “الرفاق” يراسلون أحزاب إسبانية بشأن استقبال زعيم الانفصاليين
  • حقيقة تهديد العثماني بالاستقالة في حال التصويت ضد “تقنين الكيف”.. أشنو وقع فاجتماع “نواب البيجيدي”؟
  • مصدر رسمي: “تقنين التنقل من وإلى فاس” غير مقترح باقي ما كاينش قرار نهائي
  • صحيفة جزائرية: النظام الجزائري يغذي ثقافة المؤامرة الخارجية الرامية إلى زعزعة استقرار البلاد
  • بعد ادعاءات ياجور.. نهضة بركان يكشف توصل اللاعبين بمستحقاتهم
عاجل
الإثنين 08 فبراير 2021 على الساعة 10:00

لبدء ترتيبات افتتاح مكتب الاتصال.. وفد مغربي مشا لإسرائيل

لبدء ترتيبات افتتاح مكتب الاتصال.. وفد مغربي مشا لإسرائيل

كشف وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطة، أن وفداً مغربياً سافر، أمس الأحد (7 فبراير)، إلى إسرائيل من أجل الإعداد للافتتاح الرسمي لمكتب الاتصال، وذلك بعد نحو الشهرين على توقيع اتفاق استئناف العلاقات بين الرباط وتل أبيب.

وقال بوريطة، خلال ندوة صحافية عقدها، أمس الأحد، في مقر الوزارة، على هامش انتهاء الدورة الـ34 لقمة قادة الاتحاد الإفريقي، التي عقدت يومي 5 و6 فبراير في العاصمة الإثيوبية، أديس أبابا، إن الافتتاح الرسمي لمكتب الاتصال المغربي في تل أبيب مرتبط بتطور الوضعية الصحية وفتح الأجواء في المغرب وإسرائيل، كاشفاً أن مكتب الاتصال المغربي سيديره مسؤول بالنيابة لعدم وجود ممثل مغربي في إسرائيل.

وبينما رفض بوريطة الكشف عن هوية المسؤول بالنيابة الذي سيدير مكتب الاتصال في تل أبيب، مكتفياً بالإشارة إلى أنه يوجد ضمن الوفد المسافر إلى إسرائيل، يتداول اسم الدبلوماسي عبد الرحيم بيوض، الذي سبق له أن كان مستشاراً في السفارة المغربية في واشنطن في تسعينيات القرن الماضي، حيث كان مكلفاً بالعلاقات مع الكونغرس، والشؤون القنصلية، لتقلد المهمة.

ويأتي سفر الوفد المغربي إلى إسرائيل، في وقت ينتظر فيه أن يزور وفد إسرائيلي، يقوده مستشار الأمن القومي مائير بن شبات، المغرب الشهر الجاري، وذلك في أول زيارة بعد توقيع اتفاق التطبيع بين الرباط وتل أبيب في العاشر من دجنبر الماضي.

وكان بوريطة أجرى، الأسبوع الماضي، مباحثات مع بن شبات، تناولت عددا من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وأفادت وكالة الأنباء الرسمية أن المسؤولين اتفقا، خلال هذه المباحثات التي أعقبت المكالمة الهاتفية بين العاهل المغربي الملك محمد السادس ورئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، على تشكيل مجموعات عمل ستشرف على إبرام اتفاقات تعاون في العديد من المجالات، ولا سيما الاستثمارات والزراعة والمياه، والبيئة، والسياحة، والعلوم، والابتكار، والطاقة.

وقالت إنه بالنظر إلى القيود التي تفرضها جائحة كورونا (كوفيد-19)، ستجتمع مجموعات العمل هذه عبر تقنية المناظرة المرئية، في حين “سيزور وفد مغربي رفيع المستوى إسرائيل في أقرب الآجال، ربما في فبراير، وذلك لوضع اللمسات الأخيرة على شروط هذه الاتفاقات”.

ولفتت المصدر ذاته إلى أن المحادثات بين بوريطة وبن شبات شكلت مناسبة لاستحضار الإمكانات الكبيرة للتعاون الذي لن يعود بالنفع على المغرب وإسرائيل فحسب، بل على المنطقة بأسرها.

ويأتي الإعلان عن سفر الوفد المغربي إلى إسرائيل بعد ما يقارب الأسبوعين من وصول سفير إسرائيل السابق لدى مصر، دافيد غوفرين، إلى المملكة، ليكون ممثلاً دبلوماسياً لبلاده، بعد قرار استئناف العلاقات بين المغرب وإسرائيل.