• سكّتو قدام مجلس الأمن.. السفير عمر هلال يفكّك رسالة كاذبة للسفير الجزائري
  • بعيدا عن الشعبوية والعواطف.. لقجع يحدد معايير اختيار الناخب الوطني
  • الناظور.. مهاجرون أمام المحكمة الابتدائية على خلفية أحداث مليلية
  • وجدو راسكم للصهد.. الحرارة غتوصل لـ45 درجة
  • “غالي ومغشوش”.. واش بصح المازوط مخلط؟
عاجل
الخميس 09 يونيو 2022 على الساعة 14:30

كورونا رجعات والقضية بدات كتحماض.. واش غادي يكون التشديد فالإجراءات الاحترازية؟

كورونا رجعات والقضية بدات كتحماض.. واش غادي يكون التشديد فالإجراءات الاحترازية؟

بعد أشهر من استقرار الوضعية الوبائية في المملكة، انطلق عداد فيروس كورونا من جديد في تسجيل الإصابات، لترتفع حصيلة المغرب أمس الأربعاء (8 يونيو)، إلى حوالي الألف إصابة بفيروس كوفيد 19.

وضعية وبائية مستقرة

في تصريح لموقع “كيفاش”، قال مولاي سعيد عفيف، عضو اللجنة العلمية لكورونا، إنه “بالرغم من تسجيل ارتفاع في عدد حالات الإصابة المسجلة مؤخرا بالفيروس، إلا أن الحالة الوبائية في المملكة تبقى مستقرة”، مبرزا أن “ارتفاع عدد الكشوفات المخبرية الإيجابية للإصابة بكورونا، لم يؤثر في وضعية أقسام الإنعاش”.

وأوضح البروفيسور عفيف، أن “نسبة ملئ أقسام الإنعاش لا تزال منخفظة وبالتالي فبالرغم من ارتفاع عدد الإصابات، إلا أنه لا يتم تسجيل وفيات وذلك بفضل السياسة التلقيحية الناجعة للمغرب”.

هذا ودعا الخبير الصحي المواطنين، إلى “تلقي الجرعة المعززة، خاصة حينما يتعلق الأمر بكبار السن ومن لهم مناعة هشة”.

مخاوف التشديد

وعن إمكانية اقتراح اللجنة العلمية توصيات بفرض إجراءات في اتجاه الإغلاق من جديد، اعتبر البروفيسور عفيف، أن “الأمر غير وارد لحدود الساعة بما أن وضعية أقسام الانعاش ما تزال مستقرة بالرغم من ارتفاع عدد الإصابات بكوفيد”.

هذا وشدد عضو اللجنة العلمية، ضمن التصريح ذاته، على “ضرورة التزام المواطنين بالاجراءات الاحترازية من تباعد وارتداء الكمامة لتفادي موجة جديدة من انتشار الفيروس”، لافتا إلى أنه “في حال تدهورت الأوضاع لن تتردد في التوصية بتشديد الإجراءات الاحترازية”.

وأعلنت وزارة الصحة والحماية الاجتماعية، أمس الأربعاء (8 يونيو)، تسجيل 938 إصابة جديدة مؤكدة بفيروس “كورونا”، ليرتفع العدد الإجمالي للمصابين بالفيروس إلى 1.171.972 حالة مؤكدة في المغرب.

من الأخضر إلى البرتقالي

وأكد معاذ المرابط، منسق مركز طوارئ الصحة العامة في الوزارة، أن انتشار كوفيد 19 انتقل من المستوى الأخضر الضعيف إلى المستوى البرتقالي المتوسط خاصة بالمدن الكبرى.

وكشف المسؤول الصحي، ضمن التصريح الشهري المتعلق بالحالة الوبائية في المملكة، أول أمس الثلاثاء (7 يونيو) أن “الوضع لم يعد مريحا كما كان سابقا من حيث عدد الإصابات والتعفنات الجديدة”.

ودعا المرابط كافة المواطنات والمواطنين إلى العودة لارتداء الكمامة في الأماكن المغلقة أو المزدحمة، وأهاب بالأشخاص الذين تظهر عليهم أعراض تنفسية إلى ارتداء الكمامة والتوقف عن أي نشاط مهني أو اجتماعي مع التوجه إلى المؤسسات الصحية للتشخيص وتلقي العلاج المناسب.