• ترونات فتونس.. الغنوشي يطالب التونسيين بالنزول إلى الشوارع
  • العثماني عن “قضية بيغاسوس”: ما تم ترويجه كذبة وفيلم هوليودي
  • بعد قرار تجميد البرلمان وإقالة الحكومة.. الغنوشي يتهم الرئيس التونسي “بالانقلاب على الثورة والدستور”
  • الرئيس التونسى: على الجيش الرد بوابل من الرصاص تجاه من يطلق رصاصة واحدة
  • نايضة فتونس.. الرئيس التونسي يعلن توليه السلطة التنفيذية ويقيل الحكومة ويجمد البرلمان
عاجل
الأربعاء 30 يونيو 2021 على الساعة 16:40

كلفه بتشكيل الحكومة.. تبون يعين وزيرا أولا جديدا

كلفه بتشكيل الحكومة.. تبون يعين وزيرا أولا جديدا

أعلنت الرئاسة الجزائرية، اليوم الأربعاء (30 يونيو)، عن تعيين وزير المالية، أيمن بن عبد الرحمان، وزيرا أول، خلفا لعبد العزيز جراد.

وأوضح المصدر ذاته، في بيان، أن تعيين أيمن بن عبد الرحمان، في هذا المنصب، يأتي عقب إجراء الانتخابات التشريعية المبكرة، في 12 يونيو الجاري.

وأضاف أنه تم تكليف الوزير الأول الجديد “بمواصلة المشاورات مع الأحزاب السياسية والمجتمع المدني لتشكيل الحكومة في أقرب وقت ممكن”.

وكان المجلس الدستوري أعلن، يوم 23 يونيو الجاري، عن النتائج النهائية للانتخابات التشريعية، التي عرفت نسبة مشاركة ضعيفة بلغت 23 بالمائة.

وأظهرت هذه النتائج محافظة حزب جبهة التحرير الوطني على الصدارة ب98 مقعدا، متبوعا بالمستقلين بـ84 مقعدا، ثم حركة مجتمع السلم (حمس) بـ65 مقعدا، يليها حزب التجمع الوطني الديمقراطي بـ58 مقعدا.

ويتعلق الأمر بأول انتخابات تشريعية منذ اندلاع الانتفاضة الشعبية السلمية غير المسبوقة، التي رأت النور في 22 فبراير 2019 للتعبير عن رفض ولاية خامسة للرئيس عبد العزيز بوتفليقة، الذي أجبر على الاستقالة، شهرين بعد ذلك، عقب 20 سنة من الحكم.

وبعد تسجيل مقاطعة على نطاق واسع للانتخابات الرئاسية لسنة 2019، ونسبة امتناع ساحقة عن التصويت في الاستفتاء الدستوري الذي جرى في الفاتح من نونبر 2020، مثلت هذه الانتخابات التشريعية “فشلا آخر للمواعيد الانتخابية التي لا جدوى منها”.

وقبل إجراء هذه الانتخابات، ندد الحراك الاحتجاجي الشعبي، الذي يطالب بدون جدوى بتغيير “جذري” للنظام القائم منذ استقلال الجزائر سنة 1962، ب”مهزلة انتخابية”.

وقد قاطعت أحزاب المعارضة هذا الاستحقاق، الذي عبر الحراك أيضا عن رفضه له.

السمات ذات صلة