• دعوها إلى تصحيح “الخطأ الكبير”.. “الرفاق” يراسلون أحزاب إسبانية بشأن استقبال زعيم الانفصاليين
  • حقيقة تهديد العثماني بالاستقالة في حال التصويت ضد “تقنين الكيف”.. أشنو وقع فاجتماع “نواب البيجيدي”؟
  • مصدر رسمي: “تقنين التنقل من وإلى فاس” غير مقترح باقي ما كاينش قرار نهائي
  • صحيفة جزائرية: النظام الجزائري يغذي ثقافة المؤامرة الخارجية الرامية إلى زعزعة استقرار البلاد
  • بعد ادعاءات ياجور.. نهضة بركان يكشف توصل اللاعبين بمستحقاتهم
عاجل
الخميس 26 مارس 2020 على الساعة 22:45

قلة الحيا.. سلفي كيتشفّى فمحامي مراتو فيها كورونا!

قلة الحيا.. سلفي كيتشفّى فمحامي مراتو فيها كورونا!

بعدما انتهينا من خرافات السلفيين حول فيروس كورونا المستجد، وقصصهم المرتبطة بتكذيب الفيروس وشرحه على أنه مؤامرة، تحول بعضهم إلى توجه جديد، “الشفاية” من المرضى، ممن يعتبرونهم أعداءهم.

وفي مشهد غريب، نشر المعتقل السلفي السابق، خالد اللبار، اليوم الخميس (26 مارس)، رابطا على حسابه على الفايس بوك، يتحدث عن إصابة زوجة المحامي الحبيب حاجي بفيروس كورونا.

وأرفق الرابط بتدوينة “يتشفى” فيها من المريضة وزوجها، جاء فيها: “ما يقترفه في حق الإسلام والمسلمين”، ثم أضاف ليغطي عن قبح كلامه: “ومع ذلك نقول أسال الله العظيم أن يشفيها”.

هذه التدوينة ما هي إلا “قلة الحيا” من طرف هذا السلفي المتطرف، والغريب في تدوينته أنه يتحدث عن دعائه كأنه يمن على زوجة المحامي بالدعاء المستجاب، وهو الذي يعلم جيدا أن المرض ابتلاء وأن الفيروس قد يصيب أي شخص وفي أي زمان ومكان، وإن كان يرى عكس ذلك، فليشرح أصيب شيوخ مسلمون بفيروس كورونا.