• القراية في الشينوا.. تقديم أزيد من 500 ملف يهم منح دراسية لشباب مغاربة
  • لشكر كيقطر الشمع على البيجيدي: اللهم لا شماتة! (فيديو)
  • مابقاوش باغيين الفرونسي.. حملة افتراضية لاعتماد الإنجليزية بدل الفرنسية في المغرب
  • البطولة الوطنية.. الرجاء ينتصر على أولمبيك خريبكة (صور)
  • سيدي بنور.. عبد المعيد أسعد عن حزب التجمع الوطني للأحرار يترأس المجلس الجماعي
عاجل
السبت 31 يوليو 2021 على الساعة 13:00

قرار مغربي في الأمم المتحدة.. وسائل إعلام أرجنتينية تشيد بدور المغرب في اعتماد اليوم الدولي لمناهضة خطاب الكراهية

قرار مغربي في الأمم المتحدة.. وسائل إعلام أرجنتينية تشيد بدور المغرب في اعتماد اليوم الدولي لمناهضة خطاب الكراهية

أبرزت وسائل إعلام أرجنتينية، “إعلان الأمم المتحدة، بمقترح وتوصية من المغرب، لأول مرة في سجلاتها يوم دولي لمناهضة خطاب الكراهية الموافق لـ (18 يونيو) من كل عام”.

وسلطت المنابر الإعلامية في الأرجنتين، الضوء على “الدور الريادي الذي بات يضطلع به المغرب على المستويين الإقليمي والدولي، في تعزيز قيم السلام والتسامح والحوار بين الأديان والثقافات، طبقا للتوجيهات الملكية السامية ولرؤية الملك محمد السادس، المتبصرة وذات البعد الإنساني”.

واعتبرت الصحيفة الإلكترونية “أجينسيا لجيسلاتيفا.كوم”، أن القرار المغربي تم إعتماده بـ”الإجماع من قبل 193 عضوا  في هذه الهيئة الأممية، لما يحمله القرار من طابع تاريخي وبالغ الأهمية، حيث يأتي في سياق عالمي يتسم بتصاعد وتفاقم خطاب الكراهية”، موضحة أن القرار الذي قدمه المغرب، حظي بـ”تأييد أزيد من 75 بلدا يمثلون كافة المجموعات الإقليمية ومختلف الحساسيات الدينية والثقافية”.

ومن جانبه تطرق الموقع الإخباري، “إل تريبونو توكومان”، إلى الخطاب الذي ألقاه عمر هلال، الممثل الدائم للمغرب لدى الأمم المتحدة، خلال تقديم نص القرار أمام الجمعية العامة، موضحا أن الدبلوماسي المغربي، أكد أن “تفشي خطاب الكراهية يتناقض مع قيم السلام والتسامح والتعايش والعيش المشترك، المكرسة في ميثاق الأمم المتحدة والعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية”.

في حين توقف المنبر الإعلامي “إل بريديكادور أرخينتينو.كوم.أر”، عند أبرز الإجراءات المنصوص عليها في القرار المغربي، والمتمثلة في “إعلان يوم 18 يونيو من كل عام “يوما دوليا لمناهضة خطاب الكراهية”، وعقد اجتماع رفيع المستوى للجمعية العامة في 18 يونيو 2022 لتخليد لأول مرة هذا اليوم الدولي، بالإضافة إلى دعوة الدول الأعضاء لدعم الأنظمة الشفافة التي يسهل الوصول إليها لتحديد ورصد وجمع البيانات وتحليل الاتجاهات في خطاب الكراهية، بهدف دعم الاستجابات الفعالة ضد خطاب الكراهية”.

هذا ويشار إلى أن الجمعية العامة للأمم المتحدة، كانت قد إعتمدت بإجماع دولها الأعضاء، قرار المغرب بشأن مناهضة خطاب الكراهية، والذي يعلن للمرة الأولى 18 يونيو من كل عام “اليوم الدولي لمناهضة خطاب الكراهية”.

إقرأ أيضا: الأمم المتحدة.. اعتماد قرار مغربي بإعلان اليوم الدولي لمناهضة خطاب الكراهية