• حصلو من بعد الانقلاب.. سائقون مغاربة محاصرون في بوركينا فاسو والسفارة تُطمئن
  • هددت بالتصعيد.. جمعية هيئات المحامين تتهم وهبي بالإقصاء وتغييب الحوار
  • في معرض الجماعات الترابية بالكوت ديفوار.. رواق المغرب يتوج بجائزة الأفضل في إفريقيا (صور)
  • أحدثت خلية تتبع.. سفارة المملكة في بوركينا فاسو تطالب الجالية المغربية بالحذر
  • رياح وقطرات مطرية.. توقعات الأرصاد الجوية لطقس اليوم الأحد
عاجل
الثلاثاء 13 سبتمبر 2022 على الساعة 13:36

قال باللي غير كدبو عليه.. غوفرين يرد على اتهامات “التحرش الجنسي”

قال باللي غير كدبو عليه.. غوفرين يرد على اتهامات “التحرش الجنسي”

في أول رد له على اتهامه بالتحرش الجنسي بموظفات في مكتب الاتصال الإسرائيلي في الرباط، قال ديفيد غوفرين، ممثل الخارجية الإسرائيلية في المغرب، إن كل ما نشرته وسائل الاعلام افتراءات لا أساس لها من الصحة.

إشاعات وافتراءات

وأبرز غوفرين، اليوم الثلاثاء (13 شتنبر)، في تغريدة نشرها على حسابها الرسمي على موقع “تويتر”، أن “هذه الاشاعات المضللة لا أساس لها من الصحة تسوّقها عناصر صاحبة مصلحة فيما يتعلق بالتحرّش الجنسي وهي مجرد أكاذيب جملة وتفصيلا”.

وشدد رئيس مكتب الاتصال الإسرائيلي في الرباط، على أن “ما نشر بشأنه حول مزاعم التحرش الجنسي افتراءات تم اختراعها للإساءة له بشكل شخصي والمس في علاقاتي مع المسؤولين في المملكة… لن أسمح بذلك”.

خلافات شخصية

قال محامي رئيس البعثة الدبلوماسية الإسرائيلية في المغرب، إن المزاعم الأخيرة ضده “لفقها كبير ضباط الأمن في البعثة” بسبب خلافات شخصية بينهما، وفق ما نقلته صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية نقلا عن محاميه.

واستدعت وزارة الخارجية الإسرائيلية غوفرين في انتظار التحقيق بشأن مزاعم تتعلق بعدد كبير من المخالفات الجنسية والمالية في البعثة.
وردا على الاتهامات، أرسل درور ماتيتياهو، محامي غوفرين، خطابا إلى المدير العام لوزارة الخارجية ألون أوشبيز، قال فيه إن ضابط الأمن “اختلق الاتهامات بدافع الانتقام”، وفقا لتقرير الصحيفة.

وجاء في الخطاب أن “أصل جميع المزاعم التي لا أساس لها من الصحة مسؤول تم ضبطه متلبسا، وهو يتصرف الآن بدافع الكراهية والانتقام في محاولة لإيذاء السفير”.

وذكر أن المسؤول الذي يدعى ران ميتزويانيم كان على خلاف كبير مع رئيس البعثة أثناء وجوده في الرباط، بعد أن تقدم الأخير في فبراير الماضي بشكوى ضده بشأن استخدام مركبة أمن البعثة بشكل يخالف القواعد.

وقال المحامي إن مزاعم التحرش الجنسي “صادرة عن امرأة وهمية على ما يبدو” ولم يتم تقديم هذه المزاعم إلى غوفرين مباشرة.

تحقيق إسرائيلي

وبعد ساعات من اندلاع فضيحة التحرش الجنسي والمخالفات المالية، في مكتب الاتصال الإسرائيلي في الرباط، استدعت وزارة الخارجية الإسرائيلية ممثلها في المغرب، ديفيد غوفرين، للتحقيق معه في شبهات ارتكاب مخالفات مالية وجنسية.

وأكدت الصحيفة الإسرائيلية “دي جيروزاليم بوسط”، أن قرار وزارة خارجية إسرائيل استدعاء كبير دبلوماسييها في الرباط، جاء عقب تحقيق قاده المفتش العام للوزارة الذي حل بالمغرب الأسبوع الماضي، والذي كشف تورط غوفرين في عدد من الشبهات.

وقالت الصحيفة الإسرائيلية إن “أكثر ما يزعج مسؤولي وزارة الخارجية هو الادعاءات الخطيرة باستغلال النساء المحليات ومضايقاتهن من قبل مسؤول إسرائيلي”، معتبرة أنه في حال ثبتت صحة هذه المزاعم “فقد يكون هذا حادثا دبلوماسيا خطيرا في العلاقات الحساسة بين إسرائيل والمغرب”.