• قبيل جلسة المحكمة.. عائلة “أيت الجيد” تدعو لكشف ملابسات “الاغتيال” ومعاقبة المتورطين
  • اللي غادي للحج هاد العام.. وزارة الأوقاف تكشف مبلغ مصاريف الحج
  • البيع والشرا فالقسم الثاني.. الجامعة تدخل على الخط
  • تأجيل الديربي البيضاوي إلى وقت لاحق.. الجامعة تبرمج مباريات ربع نهائي كأس العرش
  • الحكمة كربوبي ترد على الانتقادات: الكوزينة ماشي معيورة وأنا كنبدع فكوزينتي وكنفتخر بها! (فيديو)
عاجل
السبت 23 أبريل 2022 على الساعة 00:05

في ماي المقبل.. “داعش” يجمع بلينكن وألباريس في مراكش!

في ماي المقبل.. “داعش” يجمع بلينكن وألباريس في مراكش! 18-01-2022 El ministro de Asuntos Exteriores, UE y Cooperación, José Manuel Albares, y el secretario de Estado, Antony Blinken, durante su encuentro en Washington POLITICA MINISTERIO DE ASUNTOS EXTERIORES

من المنتظر أن يزور وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، المغرب، شهر ماي المقبل، بعد زيارته الأولى أواخر مارس الماضي.

وأوردت وسائل إعلام أمريكية أن بلينكن سيشارك، إلى جانب وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطة، في اجتماع التحالف الدولي ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش)، والذي ستحتضنه مدينة مراكش في 11 ماي.

وكان بوريطة كشف، في تصريحات سابقة، عن زيارة مرتقبة لوزير الخارجية الاميركي، للمغرب، في ماي المقبل، وذلك لرئاسة اجتماع التحالف الدولي ضد “داعش”، كما كشف عن اجتماع مرتقب في يوليو المقبل بمراكش للمنتدى الاقتصادي الافريقي – الاميركي.

ويرتقب أن يشارك في هذا الاجتماع وزير الخارجية الإسباني، خوسيه مانويل ألباريس.

وكشفت وكالة الأنباء الإسبانية “إيفي”، أن ألباريس يعتزم زيارة المغرب في 11 ماي المقبل، لحضور الاجتماع الوزاري للتحالف ضد “تنظيم الدولة الإسلامية”.

وسيشارك في هذا اللقاء الدولي رؤساء ودبلوماسيون وممثلون من 80 دولة ومنظمة.

وكان ناصر بوريطة أجرى منذ يومين مباحثات عبر تقنية الاتصال المرئي، مع وزيرة الشؤون الخارجية بمملكة النرويج، أنيكين هويتفيلد، التي أكدت هذه الأخيرة مشاركتها في الاجتماع الوزاري للتحالف الدولي ضد (داعش).

ونوهت المسؤولة النرويجية بالدور الهام الذي يضطلع به المغرب بصفته شريكاً وقطباً للسلام والاستقرار في المنطقة، وفق ما جاء في بيان للخارجية المغربية.

وتأسس التحالف الدولي ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” عام 2014، هو تحالف دولي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية بهدف القضاء على تنظيم “داعش” من خلال العمليات العسكرية، وخطط مكافحة تمويل الإرهاب، والسيطرة على المقاتلين الإرهابيين الأجانب ومراقبتهم، والدعاية المضادة والمساعدة في إعادة إعمار واستقرار المناطق المحررة.