• للتغلب على التحديات وإنعاش الاقتصاد.. فيس بوك تطلق مشروعا خاص بالمقاولات المتضررة من الجائحة
  • حبس نموذجي وقريبا غيحلوه.. التامك يتفقد ورش بناء السجن المحلي في وجدة‬ (صور)
  • إصابات كورونا في إفريقيا.. المغرب في المركز الثاني
  • دارو براسهم بوليس.. توقيف شخصين في كازا
  • في المراكز الأولى من الطوندونس.. الوالي ينافس اليوتيوبرز والڤلوغرز (فيديو)
عاجل
الخميس 05 مارس 2020 على الساعة 13:30

غيلسنكيرشن.. مدينة ألمانية تطرق أبواب السماء لتوفير طاقتها (صور)

غيلسنكيرشن.. مدينة ألمانية تطرق أبواب السماء لتوفير طاقتها (صور)

في زيارة لوفد من الصحافيين من المغرب، استعرض مسؤولون عن “مدينة الطاقة الشمسية” تجربة مدينة غيلسنكيرشن في التحول الطاقي.

وقد انتقلت المدينة من “مدينة صناعية متسخة” إلى مدينة رائدة في الطاقات المتجددة، بالانتقال من 400 ألف شخص كانا يشتغلون في مجالات تتعلق بالفحم الحجري في الخمسينات، إلى أقل من 300 شخص يشتغلون في مجال كان يعتبر النشاط الأساسي للمدينة.

وانطلق التحول نحو الطاقات متجددة انطلاقا من سنة 1995 بتأسيس مدينة الطاقة الشمسية، والتي تتيح حسب مسؤولين عن هذه المدينة إمكانيات كبيرة لخلق مناصب الشغل، حيث انطلقت ب25 شركة و400 منصب شغل، لتصل حاليا إلى 40 شركة تنشط في مجال الطاقات المتجددة والصحة والأمن المعلوماتي، لتكون بذلك “محطة انطلاق لمرحلة جديدة”.

وعمدت سلطات المدينة إلى استغلال مواقع قديمة لاستخراج الفحم لوضع ألواح شمسية، كما أطلقت بناء

“أحياء شمسي” وتقنيات تساعد على الخفض من استهلاك الطاقة، حيث تم النجاح في تخفيض انبعاث الغازات ب60 في المائة.

وتشير المعطيات التي تم تقديمها خلال الزيارة إلى أن العديد من المستثمرين في الفحم انتقلوا الى الاستثمار في الطاقات المتجددة، في ماتزال تواجه هذه الصناعات ماتزال تواجه “عقبات” في ألمانيا، لكون التشريع الألماني يعرف تغيرات متكررة، وجود تحديات تعيق الاستثمارات الحديدة أي هذا المجال.

ويشار إلى أن هذه الزيارة نظمت بشراكة بين وزارة الطاقة والمعادن والبيئة ومؤسسة الشراكة الألمانية-المغربية.