• جريمة البوليساريو في حق الطفولة.. فعاليات حقوقية تستنكر تجنيد أطفال المخيمات
  • بعد وديتي التشيلي والباراغواي.. المنتخب المغربي يحسن موقعه عالميا
  • مسلح يرتكب مجزرة في تايلاند.. قتل 32 شخصا بينهم عائلته و23 طفلا في حضانة
  • يهم أساتذة الكونطرا.. الوزارة سترسمكم بـ”نظام موحد”!
  • سيُناقش إدراج “بُرج” ضمن قائمة المعالم التاريخية.. مجلس بني ملال يُنفذ توصيات وزارة الثقافة!
عاجل
الأربعاء 07 سبتمبر 2022 على الساعة 19:00

غلاء أسعار لوازم الدخول المدرسي.. مطالب للحكومة بحماية المواطنين والتصدي للمضاربات غير الأخلاقية

غلاء أسعار لوازم الدخول المدرسي.. مطالب للحكومة بحماية المواطنين والتصدي للمضاربات غير الأخلاقية

تزامنا مع الدخول المدرسي، دعا حزب الأصالة والمعاصرة، الحكومة، إلى “حماية المواطنين والتصدي بحزم لبعض المضاربات غير الأخلاقية في سوق اقتناء المطابع واللوازم المدرسية”.

وشدد الحزب، في بلاغ لمكتبه السياسي، على ضرورة الحرص على الاحترام التام للقوانين والتدابير والإجراءات التي تقرها الدولة في مجال التعليم الخصوصي.

وثمن المكتب السياسي “الجهود” التي قامت بها الحكومة لتأمين دخول مدرسي جديد “يتطلع لتحسين ظروف التمدرس من خلال جعل العنصر البشري محور السياسات الإصلاحية”، معربا عن أمله في أن ترفع الحكومة من وثيرة الإصلاح وتنزيل مقتضيات القانون الإطار وتوصيات مختلف المؤسسات ذات الصلة في هذا المجال.

وارتباطا بالحوار الاجتماعي، أشاد المكتب السياسي بالجهود التي تبذلها الحكومة في المجال الاجتماعي، بدءا بتعزيز الثقة في الحوار مع الفرقاء الاجتماعيين، وشروع الحكومة مع مطلع الشهر الجاري في الوفاء بالتزاماتها الاجتماعية الرامية لدعم وتحسين القدرة الشرائية للمواطنات والمواطنين، عبر الرفع من الحد الأدنى للأجور والتعويضات العائلية، وتخفيض شروط الاستفادة من معاش الشيخوخة من 3240 يوم إلى 1320 يوما فقط، والشروع في تحسين الوضعية الاجتماعية للعاملين في قطاعات أخرى كقطاعي الصحة والتعليم ومواصلة دعم مهنيي النقل رغم الظرفية الدولية والتحديات الخارجية الصعبة.

وبمناسبة الدخول الاجتماعي الجديد، دعا البام إلى الرفع من وثيرة الحوار الاجتماعي القطاعي، “بنفس النفس والروح والرغبة القوية في تقديم الكثير لجميع المواطنات والمواطنين”.

كما دعا إلى استثمار محطة الدخول السياسي والبرلماني الجديد، في استحضار تام لحجم الإكراهات والتحديات الخارجية والداخلية، من أجل الإسهام في الرفع من إيقاع  الإصلاحات الاجتماعية والاقتصادية والسياسية التي تسير فيها الحكومة بثبات وتضامن وانسجام تامين.

وحث الأصالة والمعاصرة فريقييه البرلمانيين على “مواصلة الحضور المتميز داخل المؤسسة التشريعية، وقيامهم بأدوارهم الكاملة في التزام تام بميثاق الأغلبية الحكومية، والانخراط بنجاعة في الإصلاحات التشريعية المستعجلة التي ستعرفها المؤسسة التشريعية في مختلف المجالات، لاسيما  في مجال الاقتصاد والمالية، وتحسين جاذبية الاستثمار، وتعزيز منظومة حقوق الإنسان وتكريس دولة الحق والقانون وغيرها من القوانين”.