• ب6 ملايين جرعة.. المغرب من الدول الأولى الحاصلة على لقاح “أسترازينيكا”
  • بوريطة: المغرب باشر إصلاحات جريئة في مجال حقوق الإنسان بقيادة الملك
  • رئيس الفيفا: أشكر الملك على مساهمته الكبيرة في كرة القدم… والمغرب يلعب دورا مهما في عالم المستديرة (فيديو)
  • في رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة ومجلس الأمن.. السفير هلال يفضح انتهاكات حقوق الإنسان في مخيمات تندوف
  • بالفيديو.. عالم الاجتماع الجزائري الهواري عدي ينتفض ضد الحكرة ويصيح: “الحراك لن يتوقف”
عاجل
الأربعاء 18 نوفمبر 2020 على الساعة 21:30

على طريقة القاعدة الإرهابية.. متطرفو البوليساريو يعزفون على وتر الجهاد والشهادة في الحرب ضد المغرب

على طريقة القاعدة الإرهابية.. متطرفو البوليساريو يعزفون على وتر الجهاد والشهادة في الحرب ضد المغرب

يبدو أن عناصر الجبهة الوهمية البوليساريو استنفدوا جميع أوراقهم، ولم يبقى لهم سوى اللجوء إلى الخطابات “الإرهابية” و”المتطرفة” لحشد المناصرين للدخول في الحرب مع المغرب.

ونشرت صفحات تابعة للعصابة البوليساريو، مقطع فيديو مدته دقيتقان، يظهر فيه أحد المتطرفين وهو يتحدث بخطاب جهادي، يدعي فيه أنه “يبتغي إحدى الحسنيين (النصر أو الشهادة) في الأراضي المغربية”، كأنه يعتبر المغرب والمغاربة دولة “كافرة” ومن الواجب الجهاد ضدها.

بؤس الجبهة الوهمية التي لجأت إلى الخطاب “الجهادي” وليد تنظيم القاعدة، والذي يدعي أصحابه أنهم يحبون الموت كما يحب الآخرون الحياة، يوضح كثيرا ما وصلت إليه حالة عناصرها من يأس، بعدما خسروا دبلوماسيا وسياسيا وإعلاميا، أمام نجاحات المغرب بفضل قضيته العادلة أمام الرأي الدولي، خاصة مع الشروع في إعمار منطقة الگرگرات، وإطلاق أشغال بناء المسجد الكبير في جماعة بئر كندوز نواحي الگرگرات، وعودة النشاط التجاري وعبور الشاحنات بين الحدود المغربية وموريتانيا.