• كازا.. تمديد اعتماد الدراسة عن بعد بمؤسسات تعليمية
  • غير كافية/ تمييزية/ إهانة.. آراء بعض مهنيي الصحة حول “مكافأة” كورونا
  • الطاس يعلن الترجي بطلا لدوري أبطال إفريقيا.. الوداديين الكاعيين
  • كان يتفقد مشروعا قرب المطار.. رئيس المجلس الإقليمي لزاكورة دار كسيدة (صورة)
  • من إينا بلاد غيجي/ شكون صنعو/ امتى غيوجد.. معلومات مهمة على لقاح كورونا اللي شراه المغرب
عاجل
الإثنين 02 مارس 2020 على الساعة 16:00

علاج بول البعير والدعاء والفيروس مؤامرة.. خرافات ارتبطت بفيروس كورونا

علاج بول البعير والدعاء والفيروس مؤامرة.. خرافات ارتبطت بفيروس كورونا

بحال كاع الأمراض اللي كتبان وكيكون عندها صدى عالمي، ضروري يبانو شي ناس يلصقو خرافات وقصص للحدث، وكل واحد على قد فهامتو والتصور ديالو للأمور كيخرج الإبداع ديالو.

من قبل كانت هاد القصص كتبدا تنتقل بين الناس وترجع أسطورة، ولكن مع مواقع التواصل الاجتماعي رجعات كتبان مدة قصيرة وكترجع نكتة ومدعاة للسخرية.

بول البعير هو العلاج

ففيديو المدة ديالو 41 ثانية، واحد المواطن سعودي كيتوضا وكيغسل ببول البعير، وكيقول باللي بول البعير هو الدواء ديال كورونا، وما عندوش مناش يخاف ما حد عندو بول البعير.

هاد الفيديو اللي انتشر بشكل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي، رجع مادة دسمة للسخرية، وعدد من المتابعين ضحكو على الهضرة ديال مول الفيديو، خاصة أن البعير براسهم كينقلو واحد النوع من فيروسات كورونا واللي تكتشف لأول مرة فالسعودية عام 2012 وتحول لمرض سميتو “سارس”.

الدعاء خير علاج

وحيث الدعاة والشيوخ ما كيلقاو ما يقولو فبحال هاد المواضيع، وخاصة دعاة الفايس بوك فكيدوزو لقصص وتخاريف، بحال واحد اليوتيوبر سميتو هشام البوعناني، دار فيديو كيقول باللي الدعاء كافي باش الواحد ما يتصابش بكورونا، والفيديو كان فيه بزاف ديال التفاعل وتعاليق ساخرة.

وما حبسش عند هاد الشي، وزاد قال باللي الفيروس كورونا السبب ديالو هو انتشار الزنا والفواحش فالعالم.

الفيروس مؤامرة

وحيث عقلية المؤامرة منتشرة بزاف، وخاصة فالدول العربية والمغاربية، خرجو شي وحدين كيقولو باللي حتى فيروس كورونا مؤامرة وباللي الشركات ديال الأدوية هي اللي دارنو باش يبيعو الدواء ويربحو الفلوس.

هاد الكلام ما جاش غير من عند ناس من العامة، ولكن قالو رئيس فنزويلا، نيكولاس مادورو، وحتى الأمينة العامة لحزب الاشتراكي الموحد، نبيلة منيب، قالت باللي فيروس كورونا مؤامرة، والشركات اللي صنعاتو، صنعات الدواء من قبل باش تبيعو.

الغريب فهاد الناس اللي كيقولو مؤامرة، هو ما عندهم حتى دلائل، ولا مبررات ديال كيفاش هاد الشركات عطاتهم خاطرهم يقتلو الآلاف فالعالم، ببرود، واللي يقدرو حتى ناس من عائلاتهم يكونو ضحايا.