• قال إنه “سيكون تحديا جيدا”.. مدرب المنتخب الأمريكي يشيد بمواجهة أسود الأطلس قبل مونديال قطر
  • مجانية.. “تمويلكم” تطلق المنصة الرقمية “Fin-Créa” لتمويل حاملي المشاريع
  • بعد تتويجه بلقب كأس الكونفدرالية الإفريقية.. جلالة الملك يهنئ نهضة بركان
  • داروها البراكنة.. النهضة تتوج بكأس الكونفدرالية الإفريقية الثالثة على التوالي للمغرب
  • الدراسة غتبقى حتى لشهر 7.. وزارة التربية تكشف تواريخ الامتحانات
عاجل
الجمعة 29 أبريل 2022 على الساعة 17:00

عادة مغربية قديمة.. توضيحات بشأن شرعية زيارة المقابر في 27 رمضان

عادة مغربية قديمة.. توضيحات بشأن شرعية زيارة المقابر في 27 رمضان

زينب القادري

اعتاد الناس في السابع والعشرين من شهر رمضان على زيارة قبور الأهل والأصدقاء، وذلك في اليوم الموالي لليلة القدر. فما مدى صحة هذا المعتقد الذي توارثه الناس أباً عن جد ومن جيل الى جيل وترسخت مبادئه عندهم، حيث ترى المقابر في مثل هذا اليوم تغص بالزائرين؟

حول ذلك قال الشيخ محمد جيجي لموقع لالة بلوس :”زيارة المقابر صبيحة 27 ليس هناك أي سند شرعي يخصص الزيارة في يوم من الأيام، والنبي صلى الله عليه وسلم رخص زيارة المقابر السنة كلها، وفي الأيام كلها”.

وأضاف الشيخ محمد جيجي:” تخصيص يوم27 هو عادة مغربية قديمة، لكن ينبغي التنبيه أن الزيارة أحيانا تكون بغرض تذكر الآخرة والإتعاض والدعاء للأموات بالرحمة والمغفرة، وأحيانا يكون الغرض منها هو الشعوذة والسحر”.

وأكد الشيخ جيجي أن زيارة المقابر يوم 27، إذا كانت بغرض السحر والشعوذة فهي حرام في الدين،  أما إذا كان الهدف منها هو تذكر الآخرة والدعاء للأموات، فهي جائزة. ونصح الشيخ محمد جيجي بتجنب ذلك اليوم الذي تعرف فيه المقابر الاكتظاظ و تكون ممارسة بعض السلوكات مثل السرقة والتسول، مذكرا بأن زيارة المقابر ممكنة في جميع أيام السنة.