• قبل مواجهة المغرب.. مدرب منتخب بلجيكا يحسم في مشاركة لوكاكو
  • طالبوا بـ”عدالة ضريبية شاملة”.. المصحات والأطباء الخواص يعلنون رفضهم للاقتطاع الضريبي من المنبع
  • بلقيس ضيفة في الموسم العاشر والموسم الجاي فالشك.. رشيد العلالي يكشف مستقبل “رشيد شو”
  • مجموعة برلمانية أوروبية: الجزائر تستخدم إمدادات الطاقة كسلاح سياسي
  • مدريد.. انتخاب خولة لشكر نائبة لرئيس الأممية الاشتراكية
عاجل
الجمعة 21 أكتوبر 2022 على الساعة 20:00

طوطو: يلا كان خاصني نعتذر كنقول لكم سمحوا ليا… ولكن راه ما ندمتش (فيديو)

طوطو: يلا كان خاصني نعتذر كنقول لكم سمحوا ليا… ولكن راه ما ندمتش (فيديو)

عبر مغني الراب طه فحصي الشهير فنيا بـ “الغراندي طوطو”، عن استغرابه من الضجة التي أثيرت حوله بسبب تلفظه بكلمات خادشة للحياء أثناء إحيائه إحدى سهرات احتفالات “الرباط عاصمة للثقافة الإفريقية”، والتي بلغ صدها أروقة البرلمان.

وقال طوطو، خلال استضافته، اليوم الجمعة (21 أكتوبر)، في برنامج “بدون لغة خشب”، على إذاعة “ميد راديو”، “واش طوطو خسر الهضرة أخطر من قضية التهامي بناني اللي مقتول وباقي ما عارفينش فين كاين وواش مقتول؟ واش طوطو خسر الهضرة أخطر من قضية الدري اللي كان فالفرق ديال البيغ وتقتلت فكسيدة واللي قتلو باقي كيدور؟ ولا قضية مريم اللي ماتت بالإجهاض؟”.

وردا على الجدل الذي أثير حول إعلانه، وبشكل علني أمام الجمهور، تعاطيه للمخدرات، خلال الندوة الصحفية الرسمية للمهرجان، قال طوطو: “أنا مبلي والله يعفو، ولكن راه ما كنشجع حتى واحد على هاد الشي”.

وأضاف مغني الراب: “أنا ما كنتش كاع باغي ندير الندوة، حيث كنت عارف انوقف قدام وسائل إعلام ما غيسولونيش على خدمتي ومشاريعي اللي جايين، حنا كنا فحدث فني وجاي باغي نغني ماشي نهضر على القرقوبي والزق”.

وتابع المتحدث: “أنا كنكمي وما كنخبش ماشي كنفوح، ما كنفوحش بالبلية كنفورح بأرقامي القياسية، كنفوح بالتوندونس اللي كنبقى شادها شهر”.

واعتبر طوطو أن كلامه خلال الندوة والمهرجان فهم في غير محله، موضحا: “الأجيال ما كيفهموش بعضياتهم، يمكن انا ما غنفهمهومش وهوما ما غيفهمونيش… داك اللي درت ماشي نهاية العالم… وأنا يلا كان مفروض عليا نعتذر، انطلب السماحة من العيالات اللي كانو حاضرين”.

وأضاف طوطو مستغربا الضجة التي أثارتها تصريحاته: “بحال يلا أنا هو المشكل ديال هاد الجيل، وأنا اللي كنجيب الفنيد، وعندي تيرانات كنبيع فيهم، والفيلم كامل داير عليا أنا، فالوقت اللي أنا هضرت بطلاقة، وهادا المشكل الوحيد اللي كان، ما عدا يلا ما كانتش حرية التعبير… وسائل الإعلام عارفيني باقي صغير باقي طايش”.

واستعاد الرابور بعضا من شريط أحداث ذلك اليوم، موردا: “صليت الجمعة ومشيت للمقبرة، مشيت زرت الواليدة، ومن بعد مشيت للندوة، ومشيت ليها غير حيت ليكيب أصروا عليا نمشي، وفالندوة قلتها قلت ليهم أنا جاي نهضر على الموسيقى وكيسولوني علاش ترفضات ليك الفيزا؟ وخلاصة القول 170 ألف واحد جا تفرج داك النهار ومشاو ناشطين وفرحانين واللي مقلق غير سامع”.

وعاد طوطو ليجدد اعتذاره قائلا: “يلا كان خاصني نعتذر، كنقول ليكم سمحوا ليا، ولكن راه ما ندمتش علاش داك الشي اللي قلت فوق المسرح، أنا هضرت بلغة الشباب كاملين، وهاد الشي علاش قلت ليك كاين صراع الأجيال، ما كيتفهموش… هضرتي خرجات هاكاك وصافي، ورفيق بوبكر دار كثر مني وباقي كيدوز فالتلفزة”.