• إلتزام بتوفير 4 ملايين طُن من الأسمدة.. المكتب الشريف للفوسفاط يُساهم بــ”فعالية” في الإنتاج الفلاحي لإفريقيا
  • غرامات بالملايين وقرارات بالتوقيف.. الجامعة تُعاقب أندية مغربية لكرة القدم
  • واش انتهت مهمّة المكتب الوطني للماء وللكهرباء؟ وباش غادي تكلّف الشركات الجهوية؟.. بايتاس يوضح !
  • 8000 درهم شهريا و40 فيديو جنسي داخل شقته.. تفاصيل عن قضية “مصور أفلام إباحية” في مراكش
  • للوقوف على مدى جودة خدماتها.. برلمانيون يطالبون بتشكيل مهمة استطلاعية حول المطاعم المدرسية
عاجل
السبت 10 ديسمبر 2022 على الساعة 13:00

طالبت بإلغاء التأشيرة.. نقابة تدعو الحكومات المغاربية إلى تجاوز الخلافات وفتح الحدود

طالبت بإلغاء التأشيرة.. نقابة تدعو الحكومات المغاربية إلى تجاوز الخلافات وفتح الحدود

دعت نقابة الاتحاد المغربي للشغل الحكومات المغاربية إلى “تجاوز الخلافات المصطنعة، وفتح الحدود وتسهيل تنقل المواطنين المغاربيين”.

جاء ذلك في كلمة للميلودي المخارق، الأمين العام للاتحاد المغربي للشغل، بمناسبة الذكرى 70 لانتفاضة 8 دجنبر 1952، تحت شعار: “حتى لا ننسى دور الطبقة العاملة المغربية في معركة التحرير الوطنية”.
كما دعا مخاريق الحكومات المغاربية إلى إلغاء التأشيرة والعمل على إقرار التكامل الاقتصادي، بما يستجيب لتطلعات الشعوب المغاربية.

وقال الأمين العام للاتحاد المغربي للشغل، إن “الطبقة العاملة المغربية سجلت في مثل هذا اليوم منذ 70 سنة أروع مثال على الوطنية الصادقة، وعلى التضحية في سبيل استقلال هذا المغرب”.

وأضاف مخاريق: “في يوم ثامن دجنبر من سنة 1952، وقعت أحداث الدار البيضاء التي بقدر ما سجل التاريخ الكثير عن وحشية المستعمر خلالها، وتسلطه وبطشه، بقدر ما سجل بمداد الفخر والاعتزاز الكفاح البطولي للنقابيين الوطنيين المغاربة، الذين سيؤسسون بعد ثلاث سنوات الاتحاد المغربي للشغل، وبالضبط في يوم 20 مارس 1955”.

وأشار الزعيم النقابي إلى أن الاتحاد المغربي للشغل، “الذي خرج من رحم الوطنية والكفاح من أجل الاستقلال، سيبقى وفيا لمبادئه، ثابتا على مواقفه، ولن تثنيه المؤامرات، ولا الدسائس على مواصلة النضال من أجل الرقي بالطبقة العاملة المغربية”.

وتابع المتحدث: “رغم محاولات التفرقة، وتفريخ النقابات المزيفة، ومحاولات تدجين، وتبخيس، وتمييع العمل النقابي، ظل، وسيظل الاتحاد المغربي للشغل شامخا، مناضلا، ثائرا في وجه كل المتآمرين، وكل مصادر الدسائس والمكائد”.

وقال مخاريق إن “كل ذلك، لن يؤثر فينا، أو يوقف مسارنا النضالي، فبوصلة مسارنا هي هذا التاريخ العظيم لمنظمتنا النقابية، هي تلك المواقف المشرفة والبطولية لإخواننا الذين أسسوا الاتحاد المغربي للشغل، ونحن على دربهم سائرون، بمبادئهم، ومواقفهم الوطنية متشبثون”.

وأكد الأمين العام للاتحاد المغربي للشغل على أن نقابته “ستستمر في النضال على كل الواجهات التي تهم مصلحة بلادنا، ومصالح الطبقة العاملة المغربية”.

وافتتحت نقابة الاتحاد المغربي للشغل، أول أمس الخميس (8 دجنبر)، “متحف الحركة النقابية الوطنية” الذي يتضمن مجموعة من الصور والوثائق بدار الاتحاد بالمدينة القديمة بالدار البيضاء (مقر الإقامة الفرنسية سابقا).