• واش بصح كاين خصاص في عدد موظفي الجماعات؟.. الوزير لفتيت يوضح!
  • قالّيهم يشدو بلايصهم بكري.. الـ”فيفا” يوجه دعوة خاصة إلى جمهور الموندياليتو
  • محطات طرقية واجدة وأخرى عاد كاتصاوب.. لفتيت يكشف مستجدات النقل الطرقي للمسافرين
  • الدورة الـ26 لكأس للا مريم للغولف.. 7 لاعبات مغربيات بين المتنافسات (صور)
  • بالي قبل ما يسالي.. اللعابة المغاربة مروجين الميركاتو الشتوي
عاجل
الأربعاء 28 ديسمبر 2022 على الساعة 23:59

شاركت فيه 18 دولة.. بسطيلة اللوز المغربية تفوز بجائزة أحسن طبق في مهرجان عالمي

شاركت فيه 18 دولة.. بسطيلة اللوز المغربية تفوز بجائزة أحسن طبق في مهرجان عالمي

حصد المنتخب المغربي للطباخات خلال مشاركته في مهرجان ملوك الطهي العالمي، المنظم بمنتجع الحمامات بتونس، على 15 ميدالية ذهبية وميداليتين فضيتين، وكأس أحسن طبق عبارة عن بسطيلة باللوز.

وفي هذا السياق ، قالت بشرى شعي، من لجنة تحكيم كأس العالم لملوك الطهي بتونس، في حديث مع “سكاي نيوز عربية”، إن الجوائز التي حصدها المنتخب المغربي للطباخات جعلت المغرب يحتل المرتبة الثالثة من بين 18 دولة مشاركة.

وأضافت شعي أن المنتخب المغربي للطبخ استطاع تحقيق هذه النتيجة المرضية فقط بخمس مشاركات “طباخات مغربيات”، بذلن مجهودات قصوى من أجل الظفر بميداليات وتحقيق مراتب متقدمة.

وزادت شعي أن الوفد المغربي حظي بتكريمات من طرف عدد من الدول، مثل جمعية الطهاة في الأردن وفلسطين والعراق وأيضا من تونس.

الأطباق اكتسحت موائد لجان التحكيم

وبحسب محمد عمرون، رئيس البعثة المغربية، فإن المنتخب المغربي للطباخات، المشارك في مهرجان ملوك الطهي، تمكن خلال مسابقات اليوم الثاني للمنافسة من حصد 9 ميداليات ذهبية.

وأبرز أن الأطباق المغربية اكتسحت موائد لجان التحكيم، واستطاعت إقناع أفرادها، على منح التميز للطباخات والطبخ المغربي.

وشارك في مسابقات “كأس العالم لملوك الطهي” المنظم من طرف جمعية الطباخ المدرسي بتونس، 34 دولة، منها 13 دولة عربية تنافست على الكأس في بطولة عالمية مصغرة.

وعرفت هذه المسابقة حضور مشاركين دوليين يمثلون كل من الجزائر وتركيا والأردن والعراق وفلسطين ومصر ولبنان وسوريا وقطر وسلوفينيا، وفرنسا وإسبانيا وموريتانيا والسعودية والبحرين، والكويت وإيطاليا ومالطا ودول أخرى.

أطباق مغربية أصيلة

وحسب الحكم شعي، فإن الهدف من تنظيم هذه المباراة المصغرة للطبخ، التي تنظم لأول مرة في تونس هو التعريف بالموروث الثقافي الغذائي العربي بلمسة عصرية ومحاكاة الأطباق العالمية ومنحها فرصة للتنافس لاختيار أفضل الأطباق.

وفي هذا السياق، أكدت المتحدثة ذاتها أن الموروث الثقافي المغربي كان حاضرا بقوة، هذه السنة، حيث قدمت الأطباق في أبهى حلة، وقدمت للحكام بلمسة عصرية، في أواني مغربية قحة وأصيلة من قبيل أواني النحاس والطين والخزف.

وزادت شهي قائلة “التنافس كان على ثلاث ميداليات وهي (ذهبية و فضية وبرونزية) موزعة على فئات الطبخ والحلويات والمعجنات والنحت على الخضروات والفواكه والمقبلات الباردة أو الساخنة”.