• محاولة اقتحام سياج مليلية.. أحزاب ترفض “الاستغلال السياسوي” للحادث وتحمل مسؤوليته لـ”شبكات تهريب البشر”
  • في عز الأزمة كيتنمّرو.. صحاب “الفايس بوك” خرّجو العجب فالحوالة (صور)
  • شي نفى وشي لصّقها فالما.. كرواتيون جاهم تسمّم في وهران؟ (صور)
  • نبّه إلى خطر “المافيات”.. سانشيز يدعو إلى مساندة المغرب في مواجهة تدفق المهاجرين
  • المهاجري لـ”كيفاش”: كون المعارضة دارت خدمتها ما نهضروش حنا… مقابلين غير أخنوش كيبيع المازوط
عاجل
الأربعاء 04 ديسمبر 2019 على الساعة 19:00

سيستفيد منها 20 ألف نزيل ونزيلة.. حملة للكشف عن السيدا في السجون

سيستفيد منها 20 ألف نزيل ونزيلة.. حملة للكشف عن السيدا في السجون

تنظم المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج إلى غاية 25 دجنبر الجاري حملة للكشف عن داء فقدان المناعة المكتسبة (السيدا) بالمؤسسات السجنية.
وأوضح بلاغ للمندوبية العامة، اليوم الأربعاء (4 دجنبر)، أنه “تخليدا لليوم العالمي لمحاربة السيدا، وتحت شعار (الكشف المبكر من أجل جيل بدون سيدا)، تشارك المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج في الحملة الوطنية للكشف عن داء فقدان المناعة المكتسبة (السيدا)، بتعبئة وانخراط جميع الأطر الصحية بمختلف المؤسسات السجنية، وذلك من 25 نونبر إلى 25 دجنبر 2019”.
وأضاف المصدر ذاته أن المندوبية العامة تسعى من خلال هذه الحملة إلى استفادة 20 ألف نزيلة ونزيل بنسبة 23 في المائة من مجموع نزلاء السجون، مع إجراء فحص للكشف عن مرض الزهري لفائدة ألفي نزيل.
وأكد أن الكشف المبكر عن فيروس (السيدا) بالمؤسسات السجنية هو “عملية تطوعية يتم تنفيذها وفق الأخلاقيات وبعد موافقة المستفيدين، مع ضمان السرية واحترام حقوق الإنسان، وذلك في انسجام تام مع المواثيق الوطنية والدولية في هذا المجال”.
وأشار البلاغ إلى أن الكشف المبكر يعتبر محورا أساسيا في التعاطي الوطني مع داء السيدا، ومحددا رئيسيا في بلوغ أهم أهداف المخطط الاستراتيجي الوطني لمكافحة داء السيدا 2017-2021، الذي تنخرط فيه المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، والتي تهم الحد من الإصابات الجديدة بالفيروس والتقليص من الوفيات المرتبطة به، مضيفا أن هذا الفحص يعتبر فرصة للتوعية وتعزيز خدمات الوقاية من هذا الداء.