• بالصور.. الرباط “عاصمة الثقافة الإفريقية” في كينيا
  • تكريما وتقديرا لحكمته وشجاعته.. منتدى “الفوبريل” يمنح جلالة الملك “جائزة إسكيبولاس للسلام”
  • الحكومة كتوجد للموسم السياحي.. تفاصيل اجتماع عمل عقده أخنوش لإنعاش القطاع
  • أكادير.. توقيف بوليسي دار كسيدة وهو سكران
  • بدعوى تأخر دفع القسط الثالث.. مؤسسة خاصة في كازا تطرد التلاميذ من القسم
عاجل
الخميس 28 أبريل 2022 على الساعة 00:00

سفيرة الاتحاد الأوروبي: نتطلع إلى توسيع الشراكة “الاستراتيجية” مع المغرب

سفيرة الاتحاد الأوروبي: نتطلع إلى توسيع الشراكة “الاستراتيجية” مع المغرب L’ambassadrice de l’Union européenne au Maroc, Claudia Wiedey, tient une conférence de presse

أكدت سفيرة الاتحاد الأوروبي في الرباط، باتريسيا يوميات كوساك، تطلع الاتحاد إلى توسيع الشراكة “الاستراتيجية” التي تجمعه بالمغرب في مختلف المجالات.

وقالت كوساك، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء عقب لقاء جمعها، اليوم الأربعاء (27 أبريل)، برئيسة لجنة الخارجية والدفاع الوطني والمغاربة المقيمين في الخارج بمجلس المستشارين، نائلة مية التازي، إن الحوار سيتواصل بين اللجنة وممثلية الاتحاد الأوربي وكذا مع سفراء البلدان الأروبية المعتمدين بالمغرب.

ووصفت الدبلوماسية الأوربية لقاءها بالتازي بـ”المثمر”، مشيرة إلى أنه تطرق إلى مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك، كما أكد خلاله الجانبان “تمسكهما بالشراكة التي تجمع الاتحاد الأوربي بالمغرب”.

وأضافت كوساك أن اللقاء شكل أيضا فرصة للتطرق إلى الإصلاحات التي تشهدها المملكة في مختلف المجالات، وكذا لموضوع الصناعات الثقافية والإبداعية، مبرزة أن العمل جار “لتعميق التعاون في هذا القطاع الواعد لما يزخر به من إمكانيات كبيرة في ما يخص خلق فرص الشغل وتحقيق النمو”.

بدورها، سجلت التازي، في تصريح مماثل، أن اللقاء تناول جملة من القضايا التي تكتسي أهمية بالغة في عمل لجنة الخارجية والدفاع الوطني والمغاربة المقيمين في الخارج، من قبيل التعاون السياسي والاقتصادي بين الاتحاد الأوربي والمملكة، وقضايا الجاليات المغربية المتواجدة بمختلف البلدان الأوربية، مبرزة أن الأمر يتعلق بـ”تعاون استراتيجي بالنسبة للمغرب، ودور مجلس المستشارين والبرلمان بشكل عام أساسي فيه لاسيما في مايتعلق بتمرير الرسائل وإبراز الاصلاحات الجارية وتوضيح المواقف”.

وأضافت أن النقاش شمل أيضا تطوررات الأوضاع الراهنة في العالم والتي يطبعها على الخصوص النزاع في أوكرانيا، مع ما لذلك من تأثيرات على مختلف مناطق العالم، مشيرة إلى أن الجانبين تطرقا في هذا السياق،إلى وضعية الطلبة المغاربة بأوكرانيا والحاجة إلى تقديم الدعم اللازم لهم بغية تمكينهم من مواصلة مسارهم الدراسي في بعض البلدان الأوربية.