• تخاصم مع بوليسي.. إيداع اللاعب أيوب لكحل سجن الصومال في تطوان
  • يشمل جميع المجالات التعليمية المرتبطة بكرة السلة.. تعاون تاريخي بين جامعة اللعبة والاتحاد الإسرائيلي
  • لتخزين لقاح كورونا.. أمريكا تسلم المغرب 7 مجمدات
  • ما قاضية والو مع أوميكرون.. منظمة الصحة العالمية توصي برفع قيود السفر الدولية
  • بعد موجة الغلاء.. فيدرالية اليسار تقترح قانون لتسقيف أسعار المواد الأساسية
عاجل
الأحد 09 يناير 2022 على الساعة 11:00

سالا التساهل.. التلقيح غيولي إجباري في شهر فبراير فهاد البلاد

سالا التساهل.. التلقيح غيولي إجباري في شهر فبراير فهاد البلاد

أكد المستشار النمساوي كارل نيهمر، عزم حكومة بلاده على تطبيق التلقيح الإجباري ضد فيروس كورونا مطلع شهر فبراير القادم.

التلقيح.. مسألة إجبارية

وقال نيهمر، في تصريح صحفي عبر مواقع التواصل الاجتماعي لوجوده في الحجر الصحي جراء إصابته بفيروس كورونا، إن التلقيح الإجباري ضروري للحد من تدابير تقييد الحرية الشخصية، موضحا أن الحكومة تتوفر على جدول زمني محدد بهذا الخصوص.

وحول إصابته بالفيروس، أكد نيهمر أن التلقيح جعله يشعر بأنه في حالة جيدة جدا وليس لديه أي أعراض وهو ما يحدث حتى مع الإصابة بمتحور أوميكرون.

وسجلت النمسا 7405 حالات إصابة جديدة بكوفيد-19 و14 حالة وفاة خلال ال24 ساعة.

تلقّح ولا خلّص

وكانت السلطات النمساوية قد طرحت فكرة فرض إجبارية التلقيح ضد كوفيد19 على مواطنيها، اعتبارا من 1 فبراير 2022، في شهر نونبر الماضي، وذلك وفق مشروع قانون يحدد هذا الالتزام، ويجعل الأشخاص غير الملقحين معرضين لغرامات تصل إلى 7200 يورو، أي ما يناهز 75000 درهم.

وجرى تسقيف الغرامة المبدئية على غير الملقحين ضد كوفيد19، في 3600 يورو، لمن يتفاعل بشكل إيجابي مع السلطات بخصوص أخذ اللقاح. على أن يجري رفعها لـ 7200 يورو في حالة الرفض النهائي من الأشخاص المعنيين، لأنه يشكل خطرا جسيما على صحة الآخرين.

وكانت السلطات النمساوية قد فرضت الحجر الصحي العام على مواطنيها منذ 22 نوفمبر، على الرغم من أن نسبة الملقحين، قد فاقت 71٪ من السكان البالغ عددهم 9 ملايين شخص.