• رجل نزيه/ الرجل المناسب في المكان المناسب/ شرّف الكرة المغربية/ الدق والسكات.. مغاربة يفتخرون بلقجع
  • ضرباتهم الأزمة.. عمدة الجزيرة الخضراء عرف بحق “عملية مرحبا”
  • لأول مرة.. “لارام” تطلق خطا جويا يربط بين الداخلة وباريس
  • وليدات المغرب جابو العز.. أمزازي يستقبل تلاميذ تفوقوا في مسابقات دولية للرياضيات
  • لتقديم الخدمات القانونية والقضائية عن بعد.. منصة رقمية جديدة لفائدة “مغاربة العالم‎”
عاجل
الأحد 29 ديسمبر 2019 على الساعة 16:02

رغم الإصابات.. حسنية أكادير يعود من الكوت ديفوار بنقطة ثمينة ويحافظ على الصدارة

رغم الإصابات.. حسنية أكادير يعود من الكوت ديفوار بنقطة ثمينة ويحافظ على الصدارة 

حافظ نادي حسنية أكادير على صدارة المجموعة الرابعة، بعد تعادله بهدف مقابل هدف، اليوم الأحد (29 دجنبر)، أمام مضيفه نادي سان بيدرو الإيفواري، لحساب الجولة الثالثة من منافسات كأس الكونفدرالية الإفريقية.
ودخلت غزالة سوس متأثرة بغيابات قوية أهمها كريم باعدي، عبد الحفيظ ليركي، زهير الشاوش وعبد العلي الخنبوبي، ليضاف إليها ثلاث إصابات في نصف ساعة الأول من المباراة، فرض على محمد فاخر إجراء ثلاثة تغييرات اضطرارية، بعد إصابة كل من العميد ياسين رامي ليعوض باللاعب سعد مورسلي في الدقيقة 1، ثم السنغالي سيسي الذي عوضه باللاعب أيوب الملوكي بالدقيقة 21، ثم إصابة اللاعب أمين الصديقي، ودخول اللاعب عماد الكيماوي كبديل له في الدقيقة 28.
ورغم هذه الظروف نجح أبناء سوس في تسجيل هدف التقدم في الدقيقة 37 بأقدام المهاجم يوسف الفحلي، ليتراجع عناصر حسنية أكادير لمناطقهم حفاظا على الفوز.
ومن جهته، ضغط الفريق الإيفواري للعودة في النتيجة، ليحصل على التعادل في الدقيقة 81، وتأتي إصابة جديدة في صفوف الفريق السوسي ويخرج لاعب آخر ويكمل الفريق المباراة بعشرة لاعبين فقط.
وبهذا التعادل نجح فريق حسنية أكادير بضمان صدارة المجموعة بسبع نقاط، ويبتعد عن أقرب منافسيه إنيمبا النجيري بأربع نقاط مؤقتا.