• “يعقد الاجتماعات في زاكورة ويدشن المشاريع في ورزازات”.. زاكوريون غاضبون من أمزازي!
  • مجلس حقوقي بالأمم المتحدة: المخابرات المغربية أقوى الأجهزة في في شمال إفريقيا والشرق الأوسط
  • لدعم الشباب حاملي أفكار مشاريع.. الفيدرالية الوطنية الوطنية التجار والمهنيين عن إطلاق برنامج “تأهيل”
  • من بعد ما خوات بيهم الجزائر.. الصين تهب تونس 100 ألف جرعة من لقاحات كورونا
  • السفير المغربي في بلجيكا: الكفاءات المغربية في الخارج ينبغي أن تساهم في الدينامية الجديدة التي أحدثها القرار الأمريكي
عاجل
الجمعة 20 نوفمبر 2020 على الساعة 18:00

دايرة فراسها الضحك.. البوليساريو تواصل الترويج للوهم والمغرب يتصدى لأخبارها الزائفة بحزم

دايرة فراسها الضحك.. البوليساريو تواصل الترويج للوهم والمغرب يتصدى لأخبارها الزائفة بحزم

تحولت مقاطع مفبركة تروجها صفحات تابعة للبوليساريو، على أساس أنها قصف لمواقع عسكرية مغربية ومعبر الكركرات الحدودي، (تحولت) إلى محط سخرية واسعة من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي في المغرب.

ولا تتعب الجبهة من نشر بلاغات وهمية حول “عمليات قصف”، و”ضربات موجعة”، و”خسائر بشرية وفي العتاد”، تستهدف بهتانا الجيش المغربي، حسب زعمهم، في قطاعات “الفرسية وأمغالا وحوزة وأم دريكة…”.

ودون حشمة أو خجل، تروج الٱلة الدعائية البليدة لميليشيات البوليساريو لمقاطع فيديو تخص نزاعات في كاشمير او باكستان، والإدعاء أنها وقعت في الصحراء المغربية، حتى أن بعض تلك المقاطع لا تعدو كونها مجرد لعب أطفال.

وقال سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة أمس الخميس، إن “المغرب يوجد الآن أمام مرحلة ثانية، بدأت فيها معركة الإشاعات المغرضة التي حاولت جبهة الانفصاليين شنها بعد أن انهزمت عناصرها على أرض الواقع وعلى مستوى الشرعية الدولية، كما انهزمت بمنطق السلم العالمي “فلم يبق لها سوى إشاعة الأخبار الكاذبة، ضد القوات المسلحة الملكية، وضد ما يجري على أرض الواقع”.

وأشار العثماني إلى أن الإعلام الوطني “عرى هذه الأكاذيب وبين أن كثيرا من الصور والفيديوهات التي يروجها الانفصاليون في إعلامهم وفي إعلام من يساندونهم وبالدليل القاطع، أنها تعود إلى مناطق توتر أخرى عبر العالم أو إلى أحداث بعيدة، وبالتالي لم يعد لديهم ما يقومون به إلا مثل هذه الردود غير المقبولة وغير المنطقية التي تروج للأخبار الزائفة”.