• من الصحراء المغربية إلى أوروبا.. مغاربة يخرجون للشوارع احتفالا بفوز المنتخب الوطني على بلجيكا
  • فرحو المغاربة والعرب.. إشادة كبيرة بمستوى أداء الأسود في المونديال
  • الركراكي: الدراري لعبو واخا كيعانيو من إصابات… ومساكن مسعتدين يديرو كلشي وكيتقاتلو باش يفرحو الشعب المغربي
  • وليد الركراكي: عندي لاعبين رجال ومرضيين الوالدين ومربيين… ياسين بونو عرف راسو ما قادرش يلعب جا قالها ليا
  • فخور بمستوى الأسود.. الركراكي فرحان بالفوز على بلجيكا
عاجل
الخميس 29 سبتمبر 2022 على الساعة 17:30

خلي الكذاب حتى ينسى وسولو..”ميدغاز” يورط رئيس شركة النفط الجزائرية

خلي الكذاب حتى ينسى وسولو..”ميدغاز” يورط رئيس شركة النفط الجزائرية

“خلي الكذاب حتا ينسى وسولو” مقولة عامية تنطبق على ما تصفه صحف جزائرية بالارتجال المبتذل والتناقضات في تصريحات رئيس الشركة النفطية “سوناطراك”. كيفاش؟

تناقضات ومغالطات

سجلت الصحيفة الجزائرية الناطقة بالفرنسية “ألجيري بارت”، تناقضات ومغالطات بالجملة في تصريحات توفيق حكار، رئيس “سوناطراك” أهم الشركات العمومية الجزائرية، بخصوص إمكانيات الجزائر تزويد إسبانيا بالغاز.

ونقل المصدر ذاته، عن رئيس “سوناطراك” تصريحاته، أن “أنبوب “ميدغاز” كان كافيا إلى حدود شهر يناير 2022 لنقل كميات الغاز التي تلتزم الجزائر بتزويدها لإسبانيا”، إلا أن الأمر لم يعد كذلك بعد أن أكد حكار في تصريحات صحفية أمس الأربعاء (28 شتنبر)، أن “الجزائر تستنفذ كل الطاقة الاستيعابية لأنبوبها البحري حتى تتمكن من تأمين تعهداتها لإسبانيا”.

عجز متوقع

ولم تشكل تصريحات حكار الجديدة بخصوص استنفاذ الجزائر لطاقة أنبوب “ميدغاز”، مفاجئة للخبراء والمهتمين بالربط الغازي، ذلك أن خط أنابيب الغاز المغاربي الذي أغلقته الجزائر، تفوق قدرته طاقة “ميدغاز” بشكل صارخ، وبالتالي فمن الطبيعي أن تستنزف الجزائر خطها الجديد في محاولتها للوفاء بالتزاماتها”.

وكان رئيس “سوناطراك”، حسب الصحيفة الجزائرية، من أبرز المدافعين عن إغلاق خط أنابيب الغاز المغاربي الأوروبي، إلا أن هذه الخطوة غير محسوبة العواقب حرمت الجزائر من أداة استراتيجية ذلك أنه منذ إغلاقه و“ميدغاز” يتخبط في اضطرابات متكررة في التوريد، بعد أن أنهكه التدبير الجزائري، وأدخله دوامة المشاكل المتعلقة بالاستدامة في التزويد.