• العقوبة ثابتة.. إيقاف حمد الله لمدة 15 يوما
  • بلغنا “مرحلة حرجة”.. تحذير جديد من منظمة الصحة بشأن كورونا
  • قضية “ليلى والمحامي”.. المحكمة تقضي بثبوت نسب الطفلة نور للمحامي الطهاري
  • وزارة الأوقاف: فاتح رمضان سيكون يوم الأربعاء
  • وزير الثقافة: الوزارة في طور إنجاز حلول بنيوية لدعم الفنان المغربي
عاجل
الأربعاء 17 مارس 2021 على الساعة 14:45

خبير نفسي: أبو النعيم يمارس النفاق…. وعدد من السلفيين يعانون من “عقدة أبو حفص”

خبير نفسي: أبو النعيم يمارس النفاق…. وعدد من السلفيين يعانون من “عقدة أبو حفص”

وصف المعالج النفسي، رضا محاسني، البهرجة التي رافقت خروج السلفي عبد الحميد أبو النعيم من سجن عين السبع، صباح اليوم الأربعاء (17 مارس)، بـ”النفاق” و”نفخ الصدر الخاوي”، مؤكدا على أن أبو النعيم فوت على نفسه فرصة مراجعة أفكاره التكفيرية.

وقضى أبو النعيم سنة حبسا نافدة، على خلفية تورطه في نشر فيديو تحريضي، حيث أدين بتهم التحريض بواسطة الأنظمة المعلوماتية على ارتكاب جنايات وجنح ضد الأشخاص، والتحريض على عرقلة أشغال أمرت بها السلطة والتحريض على الكراهية، حين اعتبر “البلد ارتد عن دينه وكفر بعد إيمانه وأصبح دار حرب وليس دار سلام”، وذلك تعليقا منه على قرار إغلاق المساجد للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.
إقرأ أيضا: دارها ليه فمو.. الحبس والغرامة للسلفي أبو النعيم

ووضع أستاذ علم النفس في الجامعة الدولية في الدار البيضاء العلامة على التناقض الكبير الذي تميز به الشيخ السلفي، حين خرج بفيديو ثان يحاول فيه تبرير تحريضه وتكفيره للبلد، إضافة إلى اعتذاراته المتوالية داخل قاعة المحكمة، بينما يخرج الآن بمظهر البطل مدعيا أنه مظلوم وأنه لن يغير موافقه.

وجاء في معرض حديثه: “أبو النعيم كيمارس النفاق والتقية، حيت كيقلب على البطولة الوهمية قدام المريدين ديالو، من بعد الصداع اللي ناض عليه خرج دار فيديو كيعتذر ويقول ما كفرتش الدولة، وحتى في المحكمة كان يعتذر ويطلب السماحة، وقدام السجن جالس كيدير السينما وكيلعب دور البطولة، وهاد الشي اللي كيبين أننا قدام شخصية منافقة همها البوز”.

وعن تصريحات أبو النعيم والثباث على نفس الموقف، قال أستاذ علم النفس: “هاد الشي اللي كنشوفو وارتباطا بالأحداث، ممكن نختصروه في عبارة “عقدة أبو حفص” بمعنى أن مجموعة من شيوخ السلفية، ومنهم أبو النعيم، كيهاجمو السلفي السابق محمد عبد الوهاب الرفيقي حيث راجع الأفكار ديالو بعد عقوبة السجن، والأغلبية فيهم ما كيقدروش يتنازلو واخا يشوفو الحقيقة قدامهم، باش ما يعترفوش باللي أبو حفص اللي كان معاهم على حق”.

وتابع قائلا: “مجموعة من السلفيين راجعو الفكر ديالهم، حتى اللي ما دوزوش الحبس، وكنشوفو دابا سلفيين كيديرو فيديوهات كيقولو باللي كنا غالطين وكنا كنكذبو، وهاد الشي يحتاج إلى شجاعة، ولكن الفئة اللي سميتها تعاني من “عقدة أبو حفص” صعيب تعترف، السجن ماشي هو اللي كيخلي الواحد يراجع راسو، وإنما الوعي والمعرفة”.

السمات ذات صلة