• اعتماد جواز التلقيح.. لجنة حماية المعطيات الشخصية تدخل على الخط
  • مستشفى ابن سينا: لا علاقة للقاح “فايزر” بوفاة الطالبة الملقحة في الرباط
  • الجزائر غتصطى.. تصريحات قطر والسعودية دفاعا عن مغربية الصحراء تغضب “ٱل تبون”!
  • البروفيسور عفيف: فرض “جواز التلقيح” من مصلحة المواطنين
  • عصبة أبطال إفريقيا للسيدات.. الصافرة المغربية حاضرة في مصر
عاجل
الأحد 19 سبتمبر 2021 على الساعة 11:00

حسمت رئاسة 7 من أصل 12.. أحزاب الأحرار والبام والاستقلال تقود جهات المملكة

حسمت رئاسة 7 من أصل 12.. أحزاب الأحرار والبام والاستقلال تقود جهات المملكة

تمضي أحزاب التجمع الوطني للأحرار والأصالة والمعاصرة والاستقلال في تنفيذ اتفاقها الثلاثي القاضي بتشكيل أغلبية داخل المجالس المنتخبة التي تتواجد بها.

اتفاق حمل، إلى حدود أمس السبت، مرشحين عن هذه الأحزاب إلى رئاسة 7 جهات من أصل جهات المملكة الإثني عشر.

البام

تمكن حزب الأصالة والمعاصرة، حتى الٱن، من الظفر برئاسة ثلاث جهات، حيث جرى أمس السبت، انتخاب عبد النبي بعيوي، عن حزب الأصالة والمعاصرة، رئيسا لمجلس جهة الشرق، كما تم انتخاب سمير كودار عن حزب “الجرار”، رئيسا جديدا لمجلس جهة مراكش آسفي.
وانتخب رشيد العبدي، مرشح حزب ” التراكتور”، رئيسا لمجلس جهة الرباط سلا القنيطرة.
وينتظر أن يقود حزب البام جهة بني ملال خنيفرة.

الحمامة

إلى حدود أمس السبت، ضمن حزب التجمع الوطني للأحرار رئاسة جهتين من جهات المملكة، وهما جهة سوس ماسة التي ٱلت إلى كريم أشنكلي، وجهة درعة تافيلالت، التي ترأسها المهندس الفلاحي أهرو برو.
وينتظر أن تؤول جهة كلميم واد نون إلى القيادية في صفوف حزب الحمامة، أمباركة بوعيدة، حيث سيتم انتخاب رئيس الجهة الأربعاء المقبل.
وأسندت رئاسة جهة طنجة تطوان الحسيمة إلى حزب التجمع الوطني للأحرار، وذلك عقب اتفاق ثلاثي بين المنسقين الجهويين لأحزاب الاستقلال والأصالة والمعاصرة و”التجمع”.

الميزان

حزب الاستقلال، وبدون مفاجٱت، ضمن ولاية أخرى على رأس جهتي العيون الساقية الحمراء والداخلة وادي الذهب، حيق أعيد، الخميس، انتخاب سيدي حمدي ولد الرشيد عن حزب الاستقلال، رئيسا لجهة العيون الساقية الحمراء.
وأعيد، الجمعة الموالي، انتخاب الخطاط ينجا، عن حزب الاستقلال، رئيسا لجهة الداخلة وادي الذهب.

وينتظر أن تؤول رئاسة جهة فاس مكناس إلى مرشح الاستقلال عبد الواحد الأنصاري، بعد اتفاق مع كل من حزبي التجمع الوطني للاحرار والاصالة المعاصرة اللذان حازا على أكبر عدد من المقاعد خلال انتخابات الثامن من شتنبر.