• اعتقالات وصدامات.. احتجاجات جديدة في عدة مدن لرفض إجبارية “جواز التلقيح” (صور)
  • بعد تعليق استعماله في الجرعتين الأولى والثالثة.. “فايزر” رجعوه لمراكز التلقيح
  • مشاريع عملاقة في القوة الضاربة.. طوابير في انتظار شاحنة بطاطا في الجزائر!
  • بعد المباحثات مع وزير الثقافة.. اللجنة اليهودية الأمريكية مشات عند بوريطة (صور)
  • رئيس النيابة العامة: نسبة الاعتقال الاحتياطي ارتفعت… وحوالي 2000 معتقل تنتهي قضاياهم بالبراءة
عاجل
الإثنين 11 أكتوبر 2021 على الساعة 11:27

حتى “مستشار” ما كيهرب من دار العرس.. مستشارو البيجيدي يتمردون على الأمانة العامة

حتى “مستشار” ما كيهرب من دار العرس.. مستشارو البيجيدي يتمردون على الأمانة العامة

حتى “مستشار” ما كيهرب من دار العرس.. مستشارو البيجيدي يتمردون على الأمانة العامة

في رد مباشر على دعوة الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، مستشارو الحزب، إلى التخلي عن المقاعد التي حصلوا عليها في انتخابات مجلس المستشارين، أعلن مستشارو البيجيدي تشكيل مجموعة تحت مسمى “العدالة الاجتماعية والتنمية المستدامة”.

المجموعة التي أعلن عنها، أمس الأحد (10 أكتوبر)، خلال جلسة التصويت على هياكل مجلس المستشارين، ترأسها المستشار البرلماني مصطفى الدحماني، وتضم في عضويتها محمد بلفقيه وسعيد شاكير، هذا الأخير الذي حضر، يوم الجمعة الماضي، جلسة افتتاح للبرلمان.

وكانت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية أعلنت، في بلاغ لها، أن الحزب غير معني بالعضوية في مجلس المستشارين، داعية مرشحي الحزب الفائزين إلى تقديم استقالتهم من عضوية المجلس، وفق المسطرة القانونية الجاري بها بالعمل.

إقرأ أيضا:دعاهم إلى الاستقالة.. البيجيدي يتبرأ من أبنائه في مجلس المستشارين

وأكد سعيد شاكر، أحد الفائزين بالمقاعد الثلاثة للبيجيدي في مجلس المستشارين، أنه لن ينضبط لقرار الأمانة العامة، ولن يقدم استقالته من مجلس المستشارين.
وقال شاكر، في تصريحات إعلامية، “لن أستقيل من مجلس المستشارين، لأنني عندي تعاقد مع المنتخبين الذين صوتوا علي لخدمة المنطقة، وإذا قدمت استقالتي سأكون خائنا لهم”.

واستكمل مجلس المستشارين، مساء أمس الأحد، انتخاب هياكله، بانتخاب نواب الرئيس والأمناء والمحاسبين، كما تم انتخاب رؤساء لجانه الدائمة.

وتم انتخاب مولاي عبد الرحمان أبليلا، عن حزب التجمع الوطني للأحرار، رئيسا للجنة الداخلية والجماعات الترابية والبنيات الأساسية. بينما آلت رئاسة لجنة العدل والتشريع وحقوق الإنسان، إلى عزيز مكنيف، عن حزب الاتحاد الاشتراكي.

وانتخبت نائلة التازي، عن الاتحاد العام لمقاولات المغرب، رئيسة للجنة الخارجية والدفاع الوطني والمغاربة المقيمين بالخارج، ومسعود أكناو، عن حزب الأصالة والمعاصرة، رئيسا للجنة المالية والتنمية والتخطيط الاقتصادي، وعثمان الطرمونية، عن حزب الاستقلال، رئيسا للجنة القطاعات الإنتاجية، كما انتخب عبد الرحمان الدريسي، عن حزب الحركة الشعبية، رئيسا للجنة التعليم والشؤون الثقافية والاجتماعية.

إقرأ أيضا:أحد الفائزين من البيجيدي بمقعد في مجلس المستشارين لـ”كيفاش”: الأمانة العامة ما تشاوراتش معانا