• بالصور والفيديو من خنيفرة.. جنازة مهيبة لحارس سجن تيفلت ضحية “الهيش مول التريبورتور”
  • رئيس الكاف مصاب بكورونا.. عزل راسو 14 اليوم وخبرو كاع اللي تواصلو معاه ملي جا للمغرب
  • حتى حنا معاهم.. كورونا وصل في بلدان شرق المتوسط إلى منعطف ينذر بالخطر
  • “حشومة فحق المسار ديالو وماشي من قيمتو”.. فايسبوكيون ينتقدون مشاركة الصويري في “ذا فويس سينيور”
  • بعد تفاقم الوضع الوبائي في كازا.. طبيب يحذر من انفجار وبائي ويقدم وصفته لتفادي الحجر الشامل
عاجل
الأربعاء 14 أكتوبر 2020 على الساعة 12:00

جبدو ليهم القديم والجديد.. “البيليكي” ديال الأزمي جبد النحل على البيجيدي! (صور وفيديوهات)

جبدو ليهم القديم والجديد.. “البيليكي” ديال الأزمي جبد النحل على البيجيدي! (صور وفيديوهات)

“جدبة” إدريس الأزمي الإدريسي، البرلماني ضمن فريق العدالة والتنمية، أمس الثلاثاء (13 أكتوبر)، جرت عليه، وعلى حزبه، سخرية لاذعة في مواقع التواصل الاجتماعي.

الأزمي، اللي “كشكش” أثناء مداخلته في الجلسة التي عقدت في مجلس النواب لمناقشة مشروع قانون معاشات البرلمانيين، وجه “مدفعيته” إلى من وصفهم ب”المؤثرين الفايسبوكيين”، وحاول “فرض” وصاية على كتاباتهم المنتقدة لعمل الحكومة التي يقودها حزب العدالة والتنمية، واتهمهم بممارسة “شعبوية مقيتة”.

السحر.. ينقلب على الساحر

مصطلح “البيليكي”، الذي وظفه عمدة فاس للدفاع عن تعويضات البرلمانيين وامتيازاتهم، جبد عليه وعلى حزبو البيجيدي النحل، وأصبح مصطلحا “للتنكيت” و”شدان القشابة” في إخوان العثماني وابن كيران.

عشرات الصور والفيديوهات والتدوينات لقياديين في حزب “المصباح”، بعضها في وضعية “خشوع وصلاة”، وأخرى في وضعية “شعبوية وبيصارة وبطاطس”… أرشيف بعثت من رماد ما قبل سنة 2011، وما بعدها، و”طلات” الفايسبوك، للمقارنة بين تصريحات قادة البيجيدي وحوارييهم، بين الأمس واليوم.

عدة تدوينات طالبت وزير “الميزانية” السابق وعمدة فاس الحالي والنائب البرلماني بالتحلي بالشجاعة والجرأة، كي يصرح للمغاربة كم يتقاضى من أموال دافعي الضرائب.

تدوينة أخرى قال صاحبها موجها كلامه لكل لأعضاء حزب المصباح: “الشعبوية هي لوصلاتكم للسلطة داخل الحكومة، وسول خوكم ابن كيران من تكون الشعبوية، ولكن هذا هو منطقكم حلال عليكم حرام علينا”.

وكتب آخر: “أنتوما هنا باش تمثلونا ما ضربناكومش على ايديكم باش تدخلو لهاد العمل التطوعي… لهذا بلا ما تبقاو تكشكشو علينا وتستغلوا لسلط الممنوحة ليكم باش تعفطو علينا”.