• وفاة جندي مغربي من حفظة السلام بإفريقيا الوسطى.. مجلس الأمن والأمين العام الأممي يقدمان تعازيهما للمغرب
  • قبل مواجهة المغرب.. مدرب منتخب بلجيكا يحسم في مشاركة لوكاكو
  • طالبوا بـ”عدالة ضريبية شاملة”.. المصحات والأطباء الخواص يعلنون رفضهم للاقتطاع الضريبي من المنبع
  • بلقيس ضيفة في الموسم العاشر والموسم الجاي فالشك.. رشيد العلالي يكشف مستقبل “رشيد شو”
  • مجموعة برلمانية أوروبية: الجزائر تستخدم إمدادات الطاقة كسلاح سياسي
عاجل
الخميس 10 نوفمبر 2022 على الساعة 10:10

تراجع أسعار النفط في السوق العالمية.. واش المازوط وليصانص غادي ينقصو؟

تراجع أسعار النفط في السوق العالمية.. واش المازوط وليصانص غادي ينقصو؟

عرفت أسعار النفط، يوم أمس الأربعاء (9 نونبر)، تراجعا بعد أن أظهرت بيانات أن مخزونات الخام الأمريكية ارتفعت أكثر من المتوقع وسط مخاوف من تراجع الطلب على الوقود جراء زيادة حالات الإصابة بكوفيد-19 في الصين، أكبر مستورد للخام في العالم.

ارتفاع مخزون النفط

وارتفع مخزون النفط الخام الأمريكي بنحو 5.6 ملايين برميل للأسبوع المنتهي في الرابع من نونبر الجاري، نقلا عن موقع سكاي نيوز وفقا لمصادر السوق نقلا عن أرقام معهد البترول الأمريكي، في حين قدر سبعة محللين استطلعت وكالة “رويترز” آراءهم أن مخزونات الخام سترتفع بنحو 1.4 مليون برميل في المتوسط.

وفي الأسبوع الماضي، علقت الأسواق آمالها على مضي الصين نحو تخفيف قيود كوفيد-19، لكن في بداية الأسبوع الجاري قال مسؤولو الصحة، إنهم ملتزمون بنهج صارم لاحتواء العدوى.
وارتفعت حالات الإصابة بكوفيد-19 في مدن صينية، مع مطالبة السلطات للملايين من سكان مركز التصنيع العالمي بإجراء اختبارات كورونا الأربعاء.

تراجع الطلب

وفي مؤشر آخر على تراجع الطلب، أظهرت بيانات معهد البترول الأمريكي أن مخزونات البنزين ارتفعت بنحو 2.6 مليون برميل، مقابل توقعات محللين بانخفاضها إلى 1.1 مليون.

ومن المقرر أن يحظر الاتحاد الأوربي واردات الخام الروسية بحلول 5 دجنبر المقبل ومنتجات النفط الروسية بحلول 5 فبراير المقبل، ردا على الحرب الروسية في أوكرانيا.

مغاربة يتسائلون

وتساءل عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي المغاربة عما إن كان هناك أمل في أن نجني ثمار هذه الانخفاضات خلال الأسابيع المقبلة، خاصة وأن أسعار المحروقات بلغت مستويات كبيرة بعد الزيادات الأخيرة.

لا لغلاء الأسعار


وأطلق رواد مواقع التواصل الاجتماعي حملة مؤخرا للمطالبة بالتدخل لضبط الأسعار ومراجعة موجة الغلاء.

واجتاح هاشتاغ “لا لغلاء الأسعار بالمغرب” منصات مواقع التواصل الاجتماعي في المغرب، على خلفية استمرار ارتفاع أسعار المواد الأساسية والمحروقات.

وعبر نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، ومن بينهن فنانين ومؤثرين عن استيائهم من غلاء المعيشة.