• أزمة كورونا.. مغاربة كيبيعو حوايجهم فالجوطية باش يعيشو
  • جاتو 16 مليون ديال الدعم.. لحلو يتنازل عن حصته إلى صندوق تدبير جائحة كورونا
  • سرق طموبيل فيها دري صغير.. جضارمي خدم القرطاس باش يوقف عصابة في الدروة
  • والدة حمزة لبيض: ولدي ماشي برهوش وفلوس الدعم ما غنديروهمش فجيبنا
  • كانوا في صفوف داعش.. عودة زوجة وأبناء مغربي إلى إيطاليا
عاجل
الإثنين 10 فبراير 2020 على الساعة 23:59

بواسطة أشخاص لم يزوروا الصين من قبل.. منظمة الصحة العالمية تحذر من تفشي فيروس “كورونا”

بواسطة أشخاص لم يزوروا الصين من قبل.. منظمة الصحة العالمية تحذر من تفشي فيروس “كورونا”

حذر المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدحانوم غيبريسوس، يوم أمس الأحد (9 فبراير)، من أن وتيرة تفشي فيروس كورونا المستجد خارج الصين قد تتسارع بسبب انتقال العدوى بواسطة أشخاص لم يسافروا قط إلى هذا البلد.
وقال المسؤول الأممي في تغريدة نشرها على تويتر إن “هناك حالات مثيرة للقلق لانتشار +أن كو في 2019+ بواسطة أشخاص لم يسبق لهم أن سافروا إلى الصين”، مستخدما الاسم العلمي المؤقت للفيروس.
وأضاف أن “اكتشاف عدد صغير من الحالات قد يشير إلى انتقال للعدوى على نطاق أوسع في بلدان أخرى. باختصار ما نراه قد لا يكون سوى رأس الجبل الجليدي”.
وعلى الرغم من أن وتيرة انتشار الوباء خارج الصين تبدو بطيئة إلى حد ما، إلا أن المدير العام لمنظمة الصحة العالمية حذر من أن هذه الوتيرة يمكن أن تتسارع.
وقال إن “هدفنا لا يزال احتواء (الفيروس)، لكن يجب على جميع البلدان استخدام الفرصة التي أوجدتها استراتيجية الاحتواء للاستعداد لاحتمال وصول الفيروس”.
وتوجهت، مساء يوم أمس الأحد، إلى الصين “بعثة خبراء دولية” تابعة لمنظمة الصحة العالمية بقيادة بروس آيلوارد، الخبير المخضرم الذي عمل في حالات طوارئ صحية أخرى، وذلك بهدف مساعدة السلطات الصينية في تنسيق الاستجابة للأزمة الصحية.
وتكافح الصين للسيطرة على وباء كورونا المستجد وقد اتخذت لهذه الغاية إجراءات مشددة شملت إغلاق مدن بأكملها ومنع سكانها من مغادرة منازلهم إلا للضرورة.
وأعلنت السلطات الصحية الصينية، اليوم الاثنين (10 فبراير)، أن فيروس كورونا المستجد حصد حتى اليوم أرواح 908 أشخاص في الصين القارية، بينما تخطى عدد المصابين بالوباء 40 ألف شخص.
وخارج الصين القارية سجلت حتى اليوم حالتا وفاة فقط بالفيروس، إحداهما في هونغ كونغ والأخرى في الفيليبين، في حين زاد عدد المصابين عن 350 شخصا يتوزعون على حوالي 30 دولة وإقليما.