• ميداليتان ذهبيتان وفضيتان.. المغرب يتألق في مسابقة دولية للابتكار في تركيا
  • المحمدية.. إفريقي انتحل هويات زائفة واستعمالها في فتح حسابات بنكية في اسم الغير
  • شدوه حي.. توقيف شخص متلبس بمحاولة اغتصاب طفل في طنجة (فيديو)
  • لمدة سنتين.. الرجاء يضع علامة “صوفاك” على قمصانه (صور)
  • من عدنان مرورا ب”قاصرات الزميج” وصولا إلى نعيمة.. صدمة وسط المغاربة جراء تصاعد الجرائم المرتكبة ضد الأطفال
عاجل
الأربعاء 02 سبتمبر 2020 على الساعة 17:00

بغات تطبّق القانون حيّحو عليها.. القايدة حورية حصلات فالسوق!

بغات تطبّق القانون حيّحو عليها.. القايدة حورية حصلات فالسوق!

وجدت القايدة حورية نفسها، أول أمس الاثنين (31 غشت)، في موقف صعب في أحد الأسواق العشوائية، يعرف بـ”عزيب الدرعي”، في مدينة آسفي، أمام انتقادات واسعة من طرف مجموعة من الأشخاص، بينهم أصحاب محلات في السوق.

الروينة والسخفة

وحسب ما نقلته كاميرا موقع محلي، فإن القايدة حورية كانت بصدد تحرير الملك العمومي في السوق المذكور، ومصادرة سلعة أحد العطارين في السوق، الذي توصلت السلطات المحلية بشكاية ضده على خلفية بيعه موادا منتهية الصلاحية، وذلك وفق ما كشفته القايدة في مقطع الفيديو المذكور.

وخلال محاولتها تطبيق القانون، وتنفيذ هذا القرار، قوبل بالرفض والاحتجاج من طرف صاحب المحل وزوجته، وعدد من الأشخاص الذين كانوا موجودين في السوق، وسقوط صاحب المحل أرضا مدعيا الإغماء.

لا تباعد لا كمامات

ومن خلال الفيديو ذاته، والذي حاول المحتجون ضد القايدة جعله شهادة ضدها، ظهر الخرق السافر للإجراءات الوقائية للحد من تفشي فيروس كورونا، حيث ظهر المحتجون وهم لا يحترمون قواعد التباعد الاجتماعي، فيما وضع أغلبهم الكمامة تحت ذقونهم عوض وضعها على الفم والأنف، كما توصي وزارة الصحة وتأمر بذلك السلطات العمومية تطبيقا لمقتضيات حالة الطوارئ الصحية.

توضيح مصدر مقرب

وتوضيحا لما وقع، أكد مصدر مقرب من القايدة حورية في تصريحه لموقع “كود” أن القايدة حورية “كانت في حملة لإخلاء الشارع العام من الباعة الجائلين بسبب ما يشكلونه من خطورة في هذه الظرفية الاستثنائية بسبب تفشي فيروس كورونا”، وأن “عددا من البائعة الجائلين تفهموا ذلك إلا أحد الباعة الذي رفض ذلك وعرضت زوجته القايدة للعنف اللفظي”.

حاول موقع “كيفاش” الاتصال بالقايدة حورية إلا أن الأخيرة لم ترد.