• الحكمة كربوبي ترد على الانتقادات: الكوزينة ماشي معيورة وأنا كنبدع فكوزينتي وكنفتخر بها! (فيديو)
  • المأساة الإنسانية مستمرة في مخيمات تندوف.. “العجاج” يفاقم معاناة المحتجزين (صور)
  • كوزينتك وقصة البطاقة الحمراء.. بشرى كربوبي تفتح قلبها “مع الرمضاني” (فيديو)
  • فضيحة فسيدي قاسم.. اعتقال “فقيه” بشبهة اغتصاب 9 تلميذات قاصرات
  • مسؤول جزائري طالقها تسرح: فرنسا وإسبانيا لم يستطيعا تنظيم سفر مشاركيهم في دورة وهران!
عاجل
الجمعة 11 مارس 2022 على الساعة 10:00

بعد زيارة الرئيس الاسرائيلي لتركيا.. النظام الجزائري داير “عين ميكة” ويحتفي بالموروث العثماني!

بعد زيارة الرئيس الاسرائيلي لتركيا.. النظام الجزائري داير “عين ميكة” ويحتفي بالموروث العثماني!

لم ينطق النظام الجزائري وإعلامه ببنت شفة، تعليقا على زيارة الرئيس الإسرائيلي إسحاق هرتصوغ للعاصمة التركية، أنقرة، واستقباله من طرف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في مراسم رسمية بالمجمع الرئاسي، أول أمس الأربعاء (9 مارس)، في أول زيارة رئاسية منذ 15 سنة.

وخلافا على ما قام به النظام الجزائري تجاه المغرب، بعد إعلان المملكة المغربية استئناف الاتصالات مع اسرائيل نهاية سنة 2020، حين أزبد نظام الجارة الشرقية وإعلامه في مهاجمة المغرب، لم يستطع الكابرانات انتقاد أردوغان وتركيا، بل لجؤوا إلى سياسة النعامة، في انتظار مرور سحابة الزيارة.

وفي الوقت الذي ترفرف فيه أعلام إسرائيل في شوارع العاصمة التركية أنقرة أمام أنظار العالم، يصمت النظام الجزائري الذي يسوق بكونه نظاما ممانعا، ويقطع العلاقات مع الدول المطبعة، بل الأكثر ذلك، تم تنظيم الملتقى الدولي الرابع الجزائري-التركي، والذي يهم الموروث التاريخي العثماني في الجارة الشرقية.

وفي مشهد غريب وبحضور مسؤولين كبار من بينهم عبد المجيد الشيخي مستشار الرئيس عبد المجيد تبون، أشاد الحضور بالمستعمر العثماني، الذي قضى على أراضيهم 3 قرون، داعين للاحتفاء بالموروث التاريخي.