• البديل والحل.. منين جاي الغاز اللي كتزود به إسبانيا المغرب؟
  • سكّتو قدام مجلس الأمن.. السفير عمر هلال يفكّك رسالة كاذبة للسفير الجزائري
  • بعيدا عن الشعبوية والعواطف.. لقجع يحدد معايير اختيار الناخب الوطني
  • الناظور.. مهاجرون أمام المحكمة الابتدائية على خلفية أحداث مليلية
  • وجدو راسكم للصهد.. الحرارة غتوصل لـ45 درجة
عاجل
الثلاثاء 24 مايو 2022 على الساعة 20:00

بعد تسجيل حالات مشتبه في إصابتها بجدري القردة.. برلمانيون يسائلون وزير الصحة عن إجراءات التصدي للمرض

بعد تسجيل حالات مشتبه في إصابتها بجدري القردة.. برلمانيون يسائلون وزير الصحة عن إجراءات التصدي للمرض

عقب إعلان وزارة الصحة والحماية الاجتماعية، أمس الاثنين (23 ماي)، عن رصد 3 حالات مشتبه في إصابتها بجدري القردة في المغرب، دعا فريق التجمع الوطني للأحرار، وزير الصحة والحماية الاجتماعية، خالد آيت الطالب، إلى الكشف عن الإجراءات المستعجلة المعتمدة لمكافحة انتشار هذا المرض.

ودعا فريق التجمع الوطني للأحرار، في سؤال شفهي آني موجه إلى وزير الصحة والحماية الاجتماعية، الوزارة بتقديم توضيحات حول تفاعلها “مع الإنذار العالمي المتعلق بجدري القردة من خلال وضع منظومة للرصد الوبائي والمراقبة لحالات قد يشتبه أن تكون حالات لهذا المرض”.

وقال الفريق في سؤاله: “خوفا من تفاقم الأوضاع الصحية في ظل الغموض الذي يسود الإصابة بهذا الوباء وطرق انتقاله، فإننا نسائلكم الوزير المحترم عن الاجراءات المستعجلة والاستباقية التي اتخذتها وزارتكم للتفاعل مع الإنذار العالمي”.

وكانت وزراة الصحة والحماية الاجتماعية أعلنت، مساء أمس، عن رصد 3 حالات يشتبه في إصابتها بمرض جدري القرود.

وقال معاذ المرابط، منسق المركز الوطني لعمليات الطوارئ العامة بوزارة الصحة والحماية الاجتماعية، إنه “في إطار الإستراتيجية الاستباقية لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية في التعامل مع طوارئ وإنذارات الصحة العامة، تفاعلت بشكل سريع مع الإنذار العالمي المتعلق بجدري القردة، أو مرضMonkeypox “.

وأوضح المتحدث، بخصوص الوضعية الوبائية للمرض الفيروسي “جدري القردة” بالمغرب، أن “وزارة الصحة والحماية الاجتماعية تفاعلت بسرعة من خلال وضع منظومة للرصد الوبائي والمراقبة لحالات قد يشتبه أن تكون لهذا المرض، كما تم تكوين الأطر الصحية وإخبارها بمرض جديد لم يسبق أن كان في المغرب أو سُجلت حالات منه في بلادنا”.

وأشار معاذ المرابط إلى أن “المنظومة المذكورة تقوم على تعريف الحالة، سواء كانت حالة مشتبهة، أو حالة محتملة، أو حالة مؤكدة، إضافة إلى طريقة العناية والتعامل معها ومع مخالطيها”، مضيفا أن “هذه المنظومة أعطت أكلها، إذ سجلنا إلى حدود اليوم 3 حالات مشتبه فيها توجد بصحة جيدة وتحت الرعاية الصحية والمراقبة الطبية”.

وأردف منسق المركز الوطني لعمليات الطوارئ العامة: “نتحدث الآن عن حالات مشتبه فيها، وقد خضعت للتحاليل الطبية اللازمة، وننتظر النتائج عما قريب”، خاتما توضيحاته بالتأكيد على أن “ما ذُكر هو آخر المعطيات الوبائية المسجلة في المغرب، وإلى حدود هذه اللحظة لم تسجل بلادنا أي حالة مؤكدة بمرض المانكي بوكس”.