• المنتخب الوطني.. زيارة المدرب الإيطالي ماتزاري للمغرب تثير الجدل
  • ما بقات ممانعة.. لاعبون جزائريون في إسرائيل لخوض مواجهة ضد ماكابي تل أبيب
  • جرت مراسم الخطوبة في الرياض.. من هي السعودية التي خطفت قلب ولي عهد الأردن؟
  • مكافحة الاتجار بالبشر.. وفد أمريكي رفيع المستوى يطّلع على التجربة المغربية
  • الصيف غيسالي والزيادات ما بغاتش تسالي.. واش الدرويش ما يسافرش؟
عاجل
الأربعاء 30 مارس 2022 على الساعة 22:00

بعد “المشادات الكلامية وأعمال العنف” في دورة جماعة بوزنيقة.. وزارة الداخلية تتدخل

بعد “المشادات الكلامية وأعمال العنف” في دورة جماعة بوزنيقة.. وزارة الداخلية تتدخل

وجه عامل إقليم بنسليمان، سمير اليزيدي، استفسارا لأربعة مستشارين في جماعة بوزنيقة، وذلك بعد أحداث “البلطجة والعنف” التي شهدتها الدورة الاستثنائية لمجلس الجماعة..

وكان مقطع فيديو انتشر على موقع فايس بوك قد وثق لتعرض مستشار عن حزب العدالة والتنمية للضرب من قبل مستشار آخر عن التقدم والاشتراكية، إضافة إلى تورط مستشارين آخرين عن حزب الاستقلال في المشاجرة.

والمستشارين المعنيين بالإستفسار هم ممثل البيجيدي الوحيد في الجماعة، وآخر عن حزب التقدم والاشتركية، واثنين آخرين عن حزب الاستقلال الذي يقود الجماعة برئاسة امحمد كريمين.

اتهامات ومشاجرة عنيفة

وجاء في المراسلة التي وجهها عامل بنسليمان إلى طارق السعدي، عضو مجلس جماعة بوزنيقة، “لقد بلغ إلى علم مصالح هذه العمالة قيامكم مباشرة بعد افتتاح أشغال الدورة الاستثنائية… بانتقاد الغياب المستمر للرئيس عن تسيير شؤون الجماعة واتهام مدير مصالح الجماعة بعدم التواصل مع الأعضاء، وتماديكم في انتقاد تسيير مصالح الجماعة من طرف الرئيس وموظفي الجماعة رغم محاولات رئيس الجلسة إيقافكم عن الاستمرار في الكلام وتنبيهكم عدة مرات بخروجكم عن موضوع جدول الأعمال وإدعاؤكم بوجود أعضاء بالجماعة يتدخلون في عمل الموظفين بسبب قربهم للرئيس”.

وأضافت المراسلة: “فضلا عن المشاجرة العنيفة التي وقعت بينكم وبين العضـو طـارق السعدي، وأخيه محمد السعدي، داخل مقر جماعة بوزنيقة بعد انتهاء أشغال الدورة، والتي تخللتها مشادات كلامية حادة وتقاذف يمس الأعراض وأعمال عنف أدت إلى تجمهر عدد كبير من المواطنين”.

وأوضح العامل أن هذه “التصرفات والسلوكات المرتكبة من طرفكم، تعتبر أفعالا مخالفة للقوانين والأنظمة الجاري بها العمل تضر. بأخلاقيات المرفق العمومي ومصالح الجماعة، وذلك طبقا لمقتضيات المادة 64 من القانون التنظيمي رقم 14-113 المتعلق بالجماعات”.

مشادات كلامية حادة وأعمال عنف

في ما جاء في المراسلة الموجهة إلى طارق السعدي، عضو المجلس، والتي اطلع عليها موقع “كيفاش”، “لقد بلغ إلى علم مصالح هذه العمالة قيامكم، أثناء مجريات أشغال الدورة الاستثنائية، بسب وشتم العضو الجماعي رشيد الزوبير، إضافة إلى تفوهكم في حقه بكلام قدحي يمس حياته الشخصية من قبيل (أنك سبق وأن توبعت في قضية دعارة، وأن ابن خالتك قام بمحاولة انتحار بسبب استحوادك على أمواله)، إضافة إلى المشاداة الكلامية التي وقعت بينكم وبين العضو مصطفى الزهراوي، وادعاؤكم له بعدم احترام شروط السلامة الصحية والضوابط القانونية بالمخازن والمحلات التجارية المملوكة لعائلته، فضلا عن المشاجرة العنيفة التي وقعت بينكم وبين العضو رشيد الزوبير بمعية نور الدين النمر ومصطفى الزهراوي داخل مقر جماعة بوزنيقة، بعد انتهاء أشغال الدورة، والتي تخللتها مشادات كلامية حادة وتقاذف يمس الأعراض وأعمال عنف أدت إلى تجمهر عدد كبير من ‎المواطنين”.

‎هذه التصرفات والسلوكات، تضيف المراسلة، “تعتبر أفعالا مخالفة للقوانين والأنظمة الجاري بها العمل تضر بأخلاقيات المرفق العمومي ومصالح الجماعة، وذلك طبقا لمقتضيات المادة 64 من القانون التنظيمي رقم 14-113 المتعلق الجماعات”.

وطالب عامل إقليم بنسليمان، من المستشارين الأربعة تقديم “إيضاحات كتابية حول الأفعال المنسوبة إليكم داخل أجـل لا يتعدى 10 أيام ابتـداء من تاريخ توصلكم، وذلك وفقا لأحكام المادة 64 من القانون التنظيمي السالف الذكر.