• الصالحي: الرجاء أكبر من أي واحد وأي شخص كيفما بغى يكون!!
  • مبادرة زوينة.. أيام مفتوحة للباحثين عن فرص للشغل والتدريب في تمارة
  • جذورها تبدأ من برلين وليس من الرباط.. كواليس وخلفيات توتر مغربي ألماني
  • داوه الحبس فآيت ملول.. المحكمة الابتدائية في أكادير تؤجل جلسة الطبيب “المرمضن”
  • يهم الوداد والرجاء.. الڤار ما كاينش في ربع نهائي كأس الكاف ودوري الأبطال
عاجل
السبت 05 ديسمبر 2020 على الساعة 12:00

بعد الصعود إلى القسم الأول.. المغرب الفاسي وشباب المحمدية داخلين مجهدين!

بعد الصعود إلى القسم الأول.. المغرب الفاسي وشباب المحمدية داخلين مجهدين!

حققا فريقا شباب المحمدية والمغرب الفاسي انتصارين مهمين في افتتاح البطولة الوطنية الاحترافية، بعد تغلبهما يوم أمس الجمعة (4 دجنبر)، على كل من المغرب التطواني والجيش الملكي على التوالي.

المحاربون الحمر بعد 11 سنة

وقدم فريق شباب المحمدية مباراة كبيرة أمام نادي المغرب التطواني، بعد فوزه بهدفين دون رد، أمام صاحب المركز السابع السنة الماضية، ليسجل شباب المحمدية أول فوز له في القسم الأول، بعد غياب دام ل11 سنة عن دوري الأضواء.

ويدخل المحاربون الحمر هذه السنة عازمين على تحقيق إحدى المراكز الأولى والمؤهلة للبطولات القارية، بل الفوز باللقب المحلي إذا استطاع له سبيلا.

وقال أمين بنهاشم، مدرب شباب المحمدية، في تصريحات تلفزيونية: “كل فريق يتمنى أن يصعد على منصة التتويج، بإمكاننا أن ننافس على اللقب، وفقا لما قدمه فريقنا اليوم في المباراة… لكن هذا الرهان الصعب، يبقى مرتبطا بالنتائج التي سنسجلها”.

النمور الصفر تجهز على العساكر

وفي المباراة الأخرى، التي جمعت المغرب الفاسي بالجيش الملكي، تمكن أبناء العاصمة العلمية من الفوز بهدفين مقابل هدف، ضد فريق العاصمة الإدارية صاحب المركز السادس الموسم الماضي.

النمور الصفر الذي عادوا إلى القسم الأول بعد 4 سنوات من الغياب، زرعوا الفرحة في قلوب جماهيرهم، الذين عبروا عن سعادتهم على مواقع التواصل الاجتماعي، في ظل إجراء المباريات بدون جمهور، بسبب الإجراءات الوقائة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، هذا الأخير الذي منع المدرب عبد اللطيف جريندو من قيادة أول مباراة بعد التأكد من إصابته.