• خريجة معهد الإعلام في الرباط.. تعيين نجلاء بنمبارك مديرة الدبلوماسية العامة في وزارة الخارجية
  • مجلس المستشارين حاضي من كورونا.. خلية لليقظة ووحدات طبية وأمنية لتتبع الموظفين
  • التوفيق: على عاتقنا 840 مسجدًا تاريخيا وزوايا وأضرحة وحمامات تقليدية ومدارس عتيقة
  • وزير الصحة يعترف: الإبقاء على عيد الأضحى من أسباب الانتشار الكبير لفيروس كورونا
  • في إطار تتبع الأوراش الكبرى.. الملك يترأس جلسة عمل حول استراتيجية الطاقات المتجددة
عاجل
الخميس 24 سبتمبر 2020 على الساعة 10:00

اليوبي: الوضعية الوبائية في المغرب ستعرف تدهورا أكبر مع انتشار الإنفلونزا الموسمية

اليوبي: الوضعية الوبائية في المغرب ستعرف تدهورا أكبر مع انتشار الإنفلونزا الموسمية 

توقع محمد اليوبي، مدير مديرية علم الأوبئة ومحاربة الأمراض في وزارة الصحة، إنه من المرتقب أن تعرف الوضعية الوبائية في البلاد تدهورا أكبر خلال الفصول الباردة عندما ينضاف انتشار الانفلونزا الموسمية إلى فيروس كورونا المستجد.

وأوضح اليوبي، أمس الثلاثاء، خلال لقاء علمي نظم عن بعد، من طرف دار النشر “بيكوم إيديسيون” المتخصصة في الأبحاث الطبية والعلمية المغربية، أن عدد الحالات المؤكدة التي يتم رصدها أثناء إجراء الاختبارات عرف ارتفاعا مطردا، معتبرا أن هذا الارتفاع يؤكد على انتشار الفيروس بشكل واسع.

وقال اليوبي إنه إلى حدود 21 شتنبر الجاري ارتفع معدل الحالات الإيجابية ليصل إلى 9.47 في المائة، مضيفا أن هذا الرقم يعني أنه يتم اكتشاف 9.47 حالة إصابة مؤكدة بكوفيد 19 من أصل كل 100 اختبار للكشف عن الفيروس يتم إجراؤه.

وأبرز المسؤول الصحي أن هذه الوضعية تضع النظام الصحي المغربي على المحك، مشيرا إلى أن البنيات الاستشفائية العمومية إلى جانب المختبرات الخصوصية المكلفة بإجراء اختبارات الكشف اقتربت من تجاوز قدراتها الاستيعابية ما ينذر بمواجهتها لصعوبات على مستوى ضمان الرعاية الطبية في المستشفيات وضمان متابعة المخالطين المتواجدين في الحجر الصحي والأشخاص الذين يتابعون علاجهم في المنزل.