• رقم قياسي.. جهة طنجة تطوان الحسيمة تسجل 452 حالة تعافي من كورونا
  • كورونا في المغرب..9392 قيد العلاج و116 حالة حرجة
  • في بني ملال .. إصابة 11 عامل فلاحي في حادث انقلاب بيكوب قرب واد أم ربيع (صور)
  • أياما على انفجار مرفأ بيروت.. وزير البيئة والتنمية الإدارية اللبناني يقدم استقالته
  • كوارث 2020 ما بغاتش تسالي..7 قتلى في حريق فندق لمرضى “كورونا” في الهند
عاجل
الثلاثاء 07 يوليو 2020 على الساعة 23:59

النقل الطرقي للمسافرين.. 58 محطة طرقية و113 مقاولة نقلية استأنفت عملها

النقل الطرقي للمسافرين.. 58 محطة طرقية و113 مقاولة نقلية استأنفت عملها La Compagnie de transports au Maroc (CTM) reprend son activité avec la réouverture de ces différentes agences aux passagers, avec l'entrée en vigueur de la 2ème phase d'allègement du confinement sanitaire. 25062020 – Casablanca

أفادت وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء أنها رصدت استئناف العمل بـ58 محطة طرقية من أصل 68، وذلك منذ 26 يونيو الماضي إلى غاية 4 يوليوز الجاري.

وقالت الوزارة، في بلاغ حول الاستئناف التدريجي لأنشطة النقل الطرقي للمسافرين، إنه ” منذ تاريخ 26 يونيو الماضي إلى غاية 4 يوليوز الجاري، رصدت استئناف العمل بـ58 محطة طرقية من أصل 68، كما بلغ عدد المقاولات النقلية التي استأنفت عملها 113 مقاولة نقلية، مسجلة بذلك أزيد من 470 رحلة”.

وذكر المصدر ذاته أنه تفعيلا لرغبتها الأكيدة في ضمان إقلاع جيد للأنشطة المرتبطة بقطاع النقل الجماعي للأشخاص (النقل العمومي للمسافرين، النقل المزدوج، النقل السياحي، ونقل المستخدمين)، بشكل يضمن سلامة وصحة المسافرين والعاملين بهذا القطاع الحيوي على حد سواء، أعدت وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء دفترا تحملات بتشاور مع مختلف القطاعات الحكومية المعنية وتفاعلا مع مقترحات مختلف التمثيليات المهنية لهذا القطاع، بهدف الوقاية من مخاطر انتشار وباء فيروس كورونا المستجد.

وفي إطار انفتاح الوزارة الدائم على انشغالات مهنيي القطاع المرتبطة بدفتر التحملات، يشير البلاغ، فقد أعطى وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء تعليماته إلى المديرين الجهويين للتجهيز والنقل واللوجستيك والماء من أجل عقد اجتماعات مع ممثلي المهنيين، بغية الاطلاع على الاكراهات الموضوعية التي تحول دون استئناف عملهم وكذا دراسة مقترحاتهم من أجل تجاوز الوضعية الحالية، في احترام تام للقواعد الصحية الصادرة عن السلطات المختصة.

وبعد أن نوهت بالمقاولات النقلية والمهنيين الذين انخرطوا “بمسؤولية ومواطنة” في تفعيل دفاتر التحملات التي تم وضعها، دعت الوزارة باقي مهنيي القطاع إلى “الانخراط الجاد والمسؤول” لتجاوز هذه الوضعية الاستثنائية.