• حرّض مُستخدَميه على “خُوه فالحرفة” بالسرقة والعنف.. البوليس شدّو مالك ملهى ليلي في مراكش
  • موكب مهيب.. مشاهد من جنازة أيقونة النضال عائشة الشنا (فيديو)
  • لمواكبة ارتفاع أسعار الگازوال.. دعم إضافي ينتظر مهنيي النقل الأسبوع المقبل
  • حلبة الفروسية في تمارة.. الأمير مولاي رشيد يترأس الجائزة الكبرى لمباراة القفز على الحواجز
  • مشى عند الجيران.. البنزرتي مدربا لمولودية الجزائر
عاجل
الأربعاء 10 أغسطس 2022 على الساعة 15:00

الموجة الرابعة سالات في المغرب.. واش كورونا مشات فحالها؟

الموجة الرابعة سالات في المغرب.. واش كورونا مشات فحالها؟

أثار إعلان السلطات الصحية انتهاء الموجة الرابعة للانتشار الجماعي الواسع لفيروس كورونا في المغرب، تساؤلات حول اقتراب نهاية الجائحة وزوال فيروس كوفيد، الذي كتم لأزيد من سنتين متتاليتين أنفاس العالم.

في تعليقه على الموضوع، اعتبر طيب حمضي، الباحث في السياسات والنظم الصحية، أنه “من السابق لأوانه الحديث عن نهاية الجائحة، ذلك أن انتهاء الموجة الرابعة شأنه شأن انتهاء الموجات التي سبقتها”.

الوباء باقي مطوّل!

وأبرز حمضي، في تصريح لموقع “كيفاش”، أن “انتهاء موجة لا يعني انتهاء الوباء”، موضحا: “الموجات كتجي وكتمشي ومنين كتسالي موجة هذا ما كيعنيش أن الوباء انتهى، ولا الجائحة سالات حنا في الموجة الرابعة كاينين دول اللي في الموجة السابعة”.

ولفت الخبير الصحي، إلى أن “ما يمكن اعتباره إيجابيا، هو أنه بالرغم من كثرة تنقلات المغاربة خلال عطلة الصيف، وتدفق المهاجرين والجالية المقيمة في الخارج، إلا أن عدد حالات الإصابة لم يرتفع”، مبرزا: “هذا معناه أنه في المغرب مع المتحورات الموجودة حاليا مكاينش خطر على الصحة العمومية، يمكن لينا نكملو الحياة ديالنا بشكل عادي إذا كنا ملقحين”.

أهمية التلقيح

وأبرز الدكتور حمضي، أنه “اليوم واخا الوضعية مستقرة، إلا أن اللي كيأدي الثمن هو الناس اللي عندهم عوامل الهشاشة”.

وكشف المتحدث ذاته، أن “غالبية الذين فقدوا حياتهم بسبب كورونا لم يكونوا ملقحين، فيما 26% كانوا ملقحين بالجرعة الثالثة ولم يحترموا المدة الزمنية الفاصلة بين الجرعات، وهم من الفئات الضعيفة والهشة”.

ومن جهته، أكد منسق المركز الوطني لعمليات الطوارئ العامة بوزارة الصحة والحماية الاجتماعية، معاذ المرابط، أمس الثلاثاء (9 غشت)، أنه بعد أسبوعين متتاليين من المستوى الأخضر الضعيف لانتشار فيروس كوفيد-19، تنتهي الموجة الثانية لأوميكرون، وهي الموجة الرابعة للانتشار الجماعي الواسع للفيروس، لتبتدأ فترة بينية جديدة هي الفترة البينية الرابعة.

شدد المرابط، خلال لقاء صحفي خصص لتقديم الحصيلة الشهرية المتعلقة بالحالة الوبائية لكوفيد-19 في البلاد للفترة الممتدة من 5 يوليوز الى 8 غشت 2022، على أن انتهاء موجة وبائية لا يعني انتهاء الوباء، مشيرا إلى أن انتشار الفيروس سيستمر في مستوى ضعيف، مع احتمال غير مستبعد لحدوث موجة أخرى، لكن ليس في الوقت القريب.