• غيديرو المزيان.. تخصيص 100 مليون جرعة إضافية من لقاح كورونا للبلدان الفقيرة
  • تعثر رجاوي وأمل ودادي وسقطة بركانية.. البطولة شعلات عاوتاني
  • صفقات آيت الطالب تحت المجهر.. البرلمان يشكل مهمة استطلاعية للتحقيق في صفقات وزارة الصحة
  • 7 شهور وهوما حاصلين.. عودة أزيد من 100 مغربية عالقة في سبتة
  • ضجة “ملايين الدعم”.. سعيد مسكر حتى هو دار بالناقص
عاجل
الأربعاء 22 يوليو 2020 على الساعة 18:30

الفلاحين اللي محتاجين للدعم.. وزارة الفلاحة دارت ليكم “الشباك الوحيد الإلكتروني”

الفلاحين اللي محتاجين للدعم.. وزارة الفلاحة دارت ليكم “الشباك الوحيد الإلكتروني” 

أطلقت وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، مؤخرا، منصة إلكترونية مخصصة لإيداع ملفات طلب الإعانات، تحت مسمى “الشباك الوحيد الإلكتروني”.

وأوضحت الوزارة، في بلاغ لها، أن هذه المنصة الإلكترونية، التي يتم الولوج إليها من خلال الرابط “https://fda.agriculture.gov.ma/gue”، تهدف إلى الحفاظ على استمرارية ودينامية الاستثمار في القطاع الفلاحي، وتساهم فعليا في تسهيل مسطرة إيداع ملفات طلب الإعانة من طرف الفلاحين؛ وتقليص تنقلات الفلاحين للشبابيك الوحيدة؛ وتدبير أفضل لوتيرة إيداع الملفات لدى الشبابيك الوحيدة، بالنظر لحالة الطوارئ الصحية في البلاد.

وأضاف المصدر ذاته أنه بذلك، يمكن للفلاحين إيداع ملفاتهم لطلب الموافقة القبلية أو طلبات الإعانة، عبر واجهة رقمية مخصصة تمكنهم من تسجيل جميع المعلومات وإرفاق الوثائق الضرورية لمعالجة ملفاتهم.

ووفق البلاغ ذاته تظل النسخة الورقية للملفات إلزامية، بحيث تمكن من التحقق من معطيات الملف الالكتروني. ويمكن إرسال النسخة الورقية عبر البريد وذلك بهدف تقليص عبء تنقل الفلاحين إلى الشبابيك الوحيدة.

وأشارت الوزارة إلى أنها قامت باتخاذ تدابير متعددة تتمثل في تكوين مسؤولي وأطر الشبابيك الوحيدة والمستشارين الفلاحيين، إضافة لحملات التحسيس والإعلام الموجهة لمهنيي القطاع الفلاحي والشركاء العاملين في منظومة المساعدات والتحفيزات الفلاحية يتم من خلالها دعوتهم إلى مرافقة الفلاحين في استعمال هذه المنصة الجديدة لإنجاح إدماجها واعتمادها.

وذكر البلاغ بأنه تم، ضمن الاستراتيجية الجديدة “الجيل الأخضر”، إدراج التحول الرقمي في المجال الفلاحي ضمن الأهداف الرئيسية لهذه الاستراتيجية، مضيفا أنه لذلك عرف نظام المساعدات والتحفيزات الممنوحة عبر صندوق التنمية الفلاحية تطورا ملحوظا من خلال عملية الرقمنة التي تم تسريع وتيرتها تماشيا مع التدابير الصحية التي فرضتها جائحة فيروس كورونا.