• على مدار ست سنوات.. النصيري أفضل هداف في إشبيلية
  • دعت إلى تحقيق العدالة لضحاياه.. 100 منظمة وشخصية في إسبانيا تطالب بمحاكمة “المجرم غالي”
  • بسبب تدهور الوضع الوبائي.. المغرب يواصل تعليق رحلاته الجوية مع 54 دولة
  • “واتساب” محيح فالمغرب و”تيك توك” نجم صاعد.. 84 في المائة من المغاربة يستخدمون واتساب!
  • احتراما للتدابير الصحية.. الملك يؤدي صلاة العيد دون خطبة
عاجل
الأربعاء 21 أبريل 2021 على الساعة 13:00

الفقيه بنصالح… اللجنة الإقليمية تترصد التمور واللحوم الفاسدة في 15 عملية

الفقيه بنصالح… اللجنة الإقليمية تترصد التمور واللحوم الفاسدة في 15 عملية

تجاوزت مراقبة المنتجات الغذائية، في إقليم الفقيه بنصالح، 15 عملية، خلال الفترة ما بين بداية شهر رمضان، إلى غاية أمس الثلاثاء (21 أبريل).
وأشرف على المراقبة، اللجنة الإقليمية المختلطة، ما مكن من حجز 415 كيلوغرام من المنتجات الغذائية غير الصالحة للاستهلاك.

وتفيد معطيات قسم الشؤون الاقتصادية لعمالة إقليم الفقيه بنصالح، بأن المراقبة تهدف إلى حماية المستهلك، وضبط المنتجات غير الصالحة للاستهلاك في 450 نقطة بيع خلال الفترة الممتدة من 12 إلى 20 أبريل الجاري.

وجرت هذه العمليات، عقب عدة خرجات ميدانية نفذتها مصالح المراقبة وزجر الغش بشراكة مع السلطات المحلية قبل حلول شهر رمضان، همت أيضا الاطلاع على تموين الأسواق ومحاربة الاحتكار والغش في المنتجات.

وشملت المنتجات المحجوزة خلال هذه العمليات، بشكل رئيسي التمور والطحين ومشتقاته والخبز والحلويات والمشروبات والعصائر، إضافة إلى اللحوم والأسماك واللحوم الباردة المصنعة.

وتتكون اللجنة الإقليمية المختلطة على وجه الخصوص من أطر قسم الشؤون الاقتصادية بالعمالة والمكتب الوطني لسلامة المنتجات الغذائية، والمكتب البلدي للصحة، ومديرية الصحة والسلطات المحلية، وتتولي اللجنة القيام بزيارات تفقدية للأسواق ومختلف نقاط البيع على صعيد الإقليم لمراقبة التموين وأسعار المنتجات الأساسية خاصة ذات الاستهلاك العالي خلال هذا الشهر المبارك ومحاربة الاحتكار والغش.
كما تم تفعيل اللجان المحلية على مستوى الباشويات ودوائر الإقليم للتأكد من الالتزام بقواعد المنافسة في الفضاءات التجارية ونقاط البيع.