• لتشجيع الاستثمار في القطاع الصحي بالمغرب.. وفد من وزارة الصحة يلتقي وزراء صحة أجانب في التشيك (صور)
  • شاط الخير على زعير.. مجلس الرباط يقتني 26 سيارة فاخرة بقيمة مليار و400 مليون سنتيم!
  • تخليداً لـ”أبو عاقلة”.. وكالة “بيت مال القدس” تطلق جائزة إعلامية
  • السلطات تشتبه في بؤرة جديدة بحفلات للمثليين.. “جدري القرود” ينتشر في إسبانيا
  • قالت إنه “يشرعن النهب”.. الأمينة العامة لحزب “العمال” الجزائري تنتقد مشروع قانون الاستثمار في الجزائر
عاجل
الأحد 12 ديسمبر 2021 على الساعة 20:05

الفار ديال “كيفاش”.. وفاة والد لاعب والأخوة تنتصر على العداوة والإعلام التبوني خارج التغطية!

الفار ديال “كيفاش”.. وفاة والد لاعب والأخوة تنتصر على العداوة والإعلام التبوني خارج التغطية!

عرفت مباراة المنتخب الوطني ضد نظيره الجزائري، برسم ربع نهائي كأس العرب، والتي لعبت يوم أمس السبت (11 دجنبر)، وانتهت بفوز “ثعالب الصحراء” بفضل ركلات الحظ، مجموعة من المشاهد المثيرة، والتي طبعت أفضل مباراة حتى الآن في البطولة العربية المقامة حاليا في قطر.

والد مزيان يفارق الحياة
لم تكتمل فرحة عبد الرحمن مزيان، لاعب المنتخب الجزائري، أمس السبت، حيث توفي والده أثناء متابعته للمبارة، وذلك حسب ما نشره الدولي الجزائري ولاعب اتحاد العاصمة، على حسابه على إنستغرام.
ولم تكشف المواقع الجزائرية لحدود الآن سبب وفاة والد مزيان، إلا أنها أكدت أنه كان يعاني من وعكة صحية، أدخلته المستشفى منذ مدة طويلة.

الأخوة هزمت العداوة
رغم التنافسية الكبيرة بين المنتخبين، والنقاش المحتدم على مواقع التواصل الاجتماعي، إلا أن المباراة وقبل انطلاقها، عرفت أجواء أخوية كبيرة بين المشجعين، ورصدت كاميرا موقع “كيفاش” من جنبات ملعب “الثمامة” في الدوحة، مواقف ودية بين جماهير المغرب والجزائر، والتقاط الصور مع بعضهم البعض.
وفي سياق متصل، لم تشهد القمة المغاربية التي مرت في 120 دقيقة، أية مشاحنات بين اللاعبين، بالرغم من الندية الكببرة، بل كان العناق والمصافحة والاعتذار، أهم الصفات التي سيطرت على مجريات المقابلة.
وعلاوة على ذلك، كانت تصريحات عبد المجيد بوگرة الذي أكد أنها كانت مباراة “جميلة بين بلدين شقيقين”، تلخيصا للأجواء التي سادت في القمة.

الإعلام التبوني!
“إذا كان رب البيت بالدف ضارباً… فشيمة أهل البيت كلهم الرقص”، هذه المقولة تلخص ما يحدث في إعلام الجارة الشرقية، فمباشرة بعد انتهاء المباراة، خرج الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، بتغريدة لتهنئة “الخضر” كتب فيها: “مليون ونصف مليون مبروك يا أبطال”، في إشارة إلى عدد ضحايا ثورة التحرير الجزائرية ضد الاستعمار الفرنسي.
تدوينة خارج السياق، وبعيدة كل البعد عن البعد الرياضي للمقابلة، خاصة أنها القمة جمعت الجزائر بالمغرب وليس بالمنتخب الفرنسي.

وعلى نفس المنوال، لم يتوانى الإعلام الجزائري في إشعال الفتنة بشكل غريب، ونشر صور مفبركة وربطها باحتفالات المباراة.
ومن بين هاته الشطحات، كان نشر بعض الصفحات والمواقع صورة للرئيس الفلسطيني محمود عباس حين حضوره مباراة المنتخب الجزائري والسنغال سنة 2019 قبل نهائي كأس الأمم الإفريقية، وادعوا أنها أخذت يوم أمس، وأن محمود عباس كان يحتفل بفوز الجزائري على المغربي.