• دارها ليه فمو.. تغريم محسن ياجور 30 مليون من طرف نهضة بركان
  • ذكرى تأسيس الأمن الوطني.. 65 سنة من التضحيات للحفاظ على استقرار وأمن المغرب والمغاربة
  • جثث في الأنهر وأخرى تأكلها الكلاب والغربان… كابوس فيروس كورونا يتواصل في قرى الهند
  • جمعية بلغارية: استقبال إسبانيا لزعيم البوليساريو انتهاك الخطير للقانون الدولي
  • بسبب تساهله مع لاعبي مولودية الجزائر.. الوداد يراسل الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم بسبب التحكيم
عاجل
الإثنين 12 أبريل 2021 على الساعة 18:03

العثماني للمغاربة: أنا حاس بكم… قرار حظر التنقل الليلي صعيب ولكن راه ماعندناش البديل

العثماني للمغاربة: أنا حاس بكم… قرار حظر التنقل الليلي صعيب ولكن راه ماعندناش البديل

عبر رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، عن تفهمه لاستياء العديد من المغاربة من قرار الحكومة حظر التنقل الليلي خلال شهر رمضان.

وقال العثماني، اليوم الاثنين (12 أبريل)، خلال جلسة عامة مشتركة خصصت لتقديم بيانات تتعلق بالحالة الوبائية بالمملكة، “أنا حاس بكم، وهذا قرار صعيب
وعدد من المواطنين حاسين بصعوبة القرار، وعلى الرغم من الكفة المجتمعية والاقتصادية والإنسانية لهاد القرار ولكن راه ماعندناش بديل، والزمن كفيل بان يظهر بأن هاد القرار كان صائبا”.

وأوضح رئيس الحكومة أن هذا القرار “يهدف إلى تحقيق غايتين وهما: الحفاظ على صحة المواطنين وعدم تسجيل اية انتكاسية في الوضعية الوبائية”.

وأضاف: “الناس اللي كيسولو علاش سديتونا غير بالليل؟ واش الفيروس كيتحرك غير بالليل؟ كنقول ليهم قرار حظر التجوال الليلي ماشي جديد، خديناه شحال هادي، وغي تم تمديد العمل به، هو إجراء معمول به منذ شهور، وأثبت نجاعته، ومعمول به في العديد من دول العالم، والحركية ديال الفيروس مرتبطة بالحركية ديال الناس، وما يمكنش نوقفو الحركية بالنهار حيت غينهار الاقتصاد، لذلك كنوقفو نشاط المجتمع بالليل، والفيروس كيتحرك بالليل والنهار، ولكن حنا على الأقل موقفين باباه باش ما يتحركش بالليل”.

ووصف العثماني الوضعية الوبائية بـالمقلقة”، موضحا: “الوضعية مقلقة حقيقة، الوباء يلا سارع الانتشار ديالو سيؤدي إلى تأثيرات صعبة، والإجراءات اللي خديناها ضرورية لتفادي ارتفاع الحالات والوفيات وانتشار المتحور الجديد، الذي يصيب الشباب كثيرا”.

وحذر رئيس الحكومة من أن “كل تراخي وكل تهاون في هذا المجال يحمل مخاطر عالية جدا على بلادنا صحيا واقتصاديا واجتماعيا”، مضيفا: “حنا كلنا، حتى واحد فينا ما باغي يشوف مواطنين كيموتو بسبب هاد الوباء، ونسمعو بغرف الإنعاش كتعمر، بغينا نحافظو على صحة المغاربة، والإقلاع الاقتصادي”.

وقال العثماني: “حنا كنعولو على ذكاء المغاربة ووعيهم، وهاد وقت الصبر وكاع العالم صابر ماشي غي حنا، نصبرو ونصمدو ونستمرو ونلتزمو بالقرارات طوعا، وحنا فاهمنين الضرورة ديالها، ونتعاونو باش نتجاوزو هاد المرحلة”.