• طعن طليقته وودع زوجته الثانية بمكالمة.. تفاصيل انتحار نجار تحت عجلات قطار في خريبكة
  • أخنوش لنواب حزبه: يجب ترجمة التعاقد مع المغاربة في تمثيلية حقيقية ودفاع مُضن عن قضاياهم (صور)
  • الوضعية الوبائية في تحسن.. وأصوات تطالب بالتخفيف من القيود الاحترازية
  • وزارة الصحة: عدد الحالات الحرجة عرف انخفاضا ملموسا خلال الأسبوعين الأخيرين
  • ملي استدعاه للمنتخب وكان عندو 17 عام.. رونار يسترجع ذكرياته مع حكيمي
عاجل
الأربعاء 04 أغسطس 2021 على الساعة 14:05

العثماني: السياسة بدون ثقة لن تكون مجدية للبلاد

العثماني: السياسة بدون ثقة لن تكون مجدية للبلاد

دعا سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، إلى “ضرورة إعادة الثقة في العمل السياسي والأحزاب السياسية” لتعزيز الانخراط في العملية الانتخابية، مضيفا أن “السياسة بدون ثقة لن تكون مجدية للبلاد”.

وأبرز العثماني في معرض حديثه خلال لقائه الصحفي بمنتدى وكالة المغرب العربي للأنباء، “أهمية تظافر جهود جميع الفاعلين، بدء من الإعلام والأحزاب السياسية والحكومة والدولة ووصولا إلى المجتمع المدني والمواطنين، لتعزيز الانخراط في المشهد السياسي وإثراء النقاش الصريح والمفيد”.

وأشار المتحدث إلى أن “ضعف المشاركة في الاستحقاقات الانتخابية” يعد تحديا كبيرا في جميع الديمقراطيات العالمية، وأن “العمل على رفع نسبتها يقوم بالأساس على إعادة الثقة للعمل السياسي من خلال جذب اهتمام المواطنين إليه”، محذرا من مخاطر “المال الانتخابي والترحال السياسي”.

وفي حديثه عن القاسم الإنتخابي، شدد على أنه “غير ديمقراطي، إذ لا يأخذ نسبية المقاعد مقارنة مع أصوات المواطنين”، ويساهم في “تبخيس العمل السياسي وتقليص ثقة المواطن في العملية الانتخابية التي لم تعد حاسمة”، مشيرا إلى أن الهدف منه هو “تسقيف نتائج حزب معين وتقليص حظوظه في الانتخابات المقبلة”.

هذا وسجل أن “إعتماد القاسم الانتخابي وإلغاء العتبة سيساهم في زيادة تشتت المشهد السياسي والحزبي، وسيعقد مهمة التحالفات بين الأحزاب”.